المقصيون من خارج السلم يعدون معركة غير مسبوقة ضد أمزازي - الجريدة 24

المقصيون من خارج السلم يعدون معركة غير مسبوقة ضد أمزازي

الكاتب : سكينة الصادقي

الإثنين 18 نوفمبر 2019 | 21:00
الخط :

تستعد فئة عريضة من رجال ونساء التعليم لتدشين مسلسل نضالي غير مسبوق ضد الحكومة ووزارة التربية الوطنية احتجاجا على ما وصفوه ب “الإجهاز الممنهج الذي يستهدف المدرسة العمومية ومكتسبات الشغيلة التعليمية في ظل تدهور الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية”.

واتهمت التنسيقية الجهوية لموظفي وزارة التربية الوطنية المقصيين من خارج السلم بجهة الرباط سلا القنيطرة، الحكومة بالتمادي في سياساتها اللاشعبية والتصفوية، والتي كان من أبرز نتائجها ضرب القدرة الشرائية لأغلب الشرائح الاجتماعية بما فيها الشغيلة التعليمية، الشيء الذي عاد معه الحديث بقوة عن ضرورة إعادة الاعتبار للمكانة الاجتماعية للأسرة التعليمية عبر تحسين الأوضاع المادية والاجتماعية لكافة الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها، بما فيها رفع التمييز اللاقانوني المتمثل في إقصاء فئات تعليمية من حق الترقية إلى خارج السلم،

وطالبت  بضرورة رفع الإقصاء عن كل الفئات التعليمية المقصية عبر إصدار مرسوم استثنائي يفتح باب الترقي إلى درجة خارج السلم بالشروط والمعايير المعمول بها حاليا.

ودعت كافة الشغيلة التعليمية المقصية من حق الترقية إلى خارج السلم بالجهة إلى الاسراع في الهيكلة التنظيمية وتشكيل التنسيقيات الإقليمية بكل أقاليم جهة الرباط سلا الصخيرات تمارة القنيطرة سيدي سليمان الخميسات سيدي قاسم.
كما أعلنت تضامنها مع كل نضالات الشغيلة التعليمية بدون استثناء ومع كل المعارك التي تخوضها التنسيقيات الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وشيوخ التربية ضحايا النظامين ومعتقلي الزنزانة 9 و10 أفواج 1995/2005 وحاملي الشهادات والدكاترة والمقصيين من خارج السلم وأطر الإدارة التربوية والممونين وملحقي الاقتصاد والإدارة والملحقين التربويين والمساعدين التقنيين والإداريين والمتصرفين والمهندسين والتقنيين والمحررين.

ودعت الحكومة إلى تفعيل كل بنود اتفاق 26 أبريل 2011 والوزارة الوصية إلى الاستجابة الفورية لكل مطالب الشغيلة التعليمية بمختلف شرائحها والإسراع في الإفراج عن نظام أساسي عادل ومنصف لكل موظفي وزارة التربية الوطنية، يضع نصب عينيه إعادة الاعتبار لأسرة التربية والتعليم وتحسين ظروفها وأوضاعها المادية والاجتماعية وفق الشروط والمتغيرات الاقتصادية الموسومة بالغلاء وارتفاع الأسعار وضرب القدرة الشرائية.

loading...

آخر الأخبار