بسبب اليهود المغاربة... مناهضو التطبيع يفتحون النار على هشكار - الجريدة 24

بسبب اليهود المغاربة… مناهضو التطبيع يفتحون النار على هشكار

الكاتب : شيماء الساعيد

السبت 30 نوفمبر 2019 | 14:30
الخط :
هاجم المرصد المغربي لمناهضة التطبيع،  الفيلم الجديد “في عيونك أرى وطني”، للمخرج المغربي كمال هشكار. بدعوى أن العمل السينمائي يروج للصهيونية ويدعم التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقال المرصد في بينانإن المخرج “يحاول دائماً ربط الوجود الصهيوني الاحتلالي لفلسطين بما يسميه (جالية مغربية أمازيغية) يتعين ربطها بالمغرب بالشكل الذي يتم به تصفية أي شيء اسمه احتلال، بل وجود طبيعي لمغاربة هناك ضمن إسرائيل، ما يعتبر تصفية لشيء اسمه فلسطين”.

وتابع البيان: “المرصد المغربي لمناهضة التطبيع يجدد التأكيد أن هكذا أفلام دعائية لا علاقة لها بالعمل التوثيقي أو الإعلامي المهني، بل هي مجرد أدوات بأيادي خدام الصهيونية هنا بالمغرب، لتمرير عملية غسل دماغ للمغاربة وشطب تاريخهم في فلسطين، الذين تشكل حارة المغاربة وباب المغاربة على الأقصى المبارك أهم عنوان لهم هناك لقرون وقرون”.

في سياق آخر، سيكون جمهور المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، على موعد مع العرض ما قبل الأول للوثائقــي “في عيونك، أرى بلدي”، الذي يعتبر عمله الجديــد بعــد وثائقــي بعنوان “تنغير جيروزاليم”، الذي حقق نجاحا كبيرا.

ويسلـط المخرج كمال هشكار في عمله الجديد “في عيونك، أرى بلدي” الضوء على الموروث الموسيقي اليهودي المغربي، حيث يقول في تصريح ضمن بلاغ صحافي توصلت “الصباح” بنسخة منه “لقد فهمت من خلال إنجازي عملي الوثائقي الأول تنغير جيــروزاليم أنني لم أنتــه بعد من الاشتغال على تيمة اليهودية المغربية، ولهذا فإن فيلمي الثاني يستمر في اكتشاف جوانب من الهوية اليهودية المغربية من خلال شخصيات ووجوه تنتمي إلى الجيل الثالث”.

loading...

آخر الأخبار