رغم الأزمة..400 مليون لسيطايل مقابل مغادرتها "دوزيم" - الجريدة 24

رغم الأزمة..400 مليون لسيطايل مقابل مغادرتها “دوزيم”

الكاتب : شيماء الساعيد

الثلاثاء 04 فبراير 2020 | 11:00
الخط :

غادرت نهاية الأسبوع الفارط سميرة سيطايل القناة الثانية بعد 30 سنة من الاشتنغال داخلها، إلا أن مغادرتها الطوعية أثارت جدلا خاصة وأنها تزامنت مع الأزمة المالية الخانقة التي تمر بها القناة.

مصادر خاصة لـ”الجريدة24″ أكدت أن سميرة سيطايل استفادت من مغادرة طوعية مقابل تعويض ضخم حدد في 400 مليون سنتيم، وذلك في ظل المشاكل المادية التي يشتكي منها الصحفيين في “دوزيم”.

ولا يتوقف الامر عند هذا النزيف المالي، حيث وضع مايزيد عن 10 من كبار موظفي دوزيم ممن يتقاضون اجورا سمينة، طلبات المغادرة الطوعي مقابل الاستفادة من تعويضات ضخمة من شانها ان تصيب عذه المؤسسة العمومية بالشلل.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن ثلاث أسماء مرشحة لخلافة سيطايل، ويتعلق الأمر بكل من يوسف الزويتني رئيس تحرير، وحميد ساعدني، نائب مديرة الأخبار، إلى جانب رضا بنجلون، مدير البرامج الإخبارية والوثائقية.

يشار إلى أن سميرة سيطايل تولت خلال مسارها، مهمة رئيسة تحرير لقطاع الأخبار، ثم مديرة الأخبار بالقناة، ومنصب نائبة المدير العام للقناة. وأضاف البلاغ أن سيطايل عملت في البداية كمراسلة صحافية، وأعدت على الخصوص برنامجا يتناول موضوع الدعارة “لي فلور دي مال” كما أشرفت على أول سلسلة لروبورتاجات تعنى بمغاربة العالم.

loading...

آخر الأخبار