“هاكرز” يستغلون استياء المغاربة من بُخل الفاعلين الاتصالاتيين أمام جائحة “كورونا” – الجريدة 24

"هاكرز" يستغلون استياء المغاربة من بُخل الفاعلين الاتصالاتيين أمام جائحة "كورونا"

الكاتب : الجريدة24

25 مارس 2020 - 11:00
الخط :

هشام رماح

استغل "هاكرز" جائحة "كورونا" واستياء المغاربة من "بُخل" الفاعلين الاتصالاتيين في البلاد رغم أنهم المستفيدون الكبار من هكذا وضع، لخلق فيروس "سيبرنيكي" يمكنهم من تقييد المعلومات الرقمية للضحايا حتى حين الإفراج عنها مقابل فدية.

ويروج قراصنة الانترنيت رسالة هي عبارة عن فيروس "Ransomwar" جاء فيها "عاجل دعما لجميع المغاربة.. شركات الاتصالات (اتصالات المغرب، إنوي، أورانج) تمنح رصيد مجاني بقيمة 200 درهم لجميع المواطنين، سارع واحصل على رصيدك من هنا.." مع وضع روابط قابلة للضغط.

وفيما لم يعلن الفاعلون الاتصالاتيون على هذا العرض الوهمي، أفادت مصادر تقنية بأن الضغط على أحد الروابط الثلاثة يمكن الـ"هاكرز"من قرصنة المعطيات الرقمية الخاصة في الهاتف أو الحاسوب الشخصي، وبالتالي طلب فدية فيما بعد مقابل "الإفراج" عن هذه المعطيات.

ووفق نفس المصادر فإن الـ"هاكرز" أنشؤوا حين الإعلان الحجر الصحي في المغرب فيروسا غلفوه برسالة تفيد بتوفر عرض مجاني لمنصة "Netflix" للأفلام والمسلسلات والبرامج التلفزيونية لكن الرسالة غالبا ما كان يحولها الجيمايل إلى خانة الرسائل الغير مرغوب فيها "Spam"، بسبب الشيفرة المدرجة في الرسالة.

يشار إلى أن غدارة الدفاع الوطني كانت حذرت من العديد من الفيروسات التي يسخرها قراصنة من أجل السطو على المعطيات الرقمية لبعض من يسقطون في فخاخهم، وهو التحذير الذي فرضه نمط العمل عن بعد "Télétravail" الذي يهدد الأنظمة المعلوماتية لعدد من المؤسسات العمومية أو الخاصة والذي جرى اعتماده بسبب حالة الطواريء الصحية المفروضة لاحتواء فيروس "COVID-19".

آخر الأخبار