"ما تقيش ولدي" تحمل حكومة العثماني مسؤولية حماية الأطفال من "قوارب الموت" - الجريدة 24

"ما تقيش ولدي" تحمل حكومة العثماني مسؤولية حماية الأطفال من "قوارب الموت"

الكاتب : الجريدة24

28 يناير 2019 - 10:20
الخط :

أوضحت منظمة "ما تقيش ولدي" إن "الهجرة السرية لم تكن يوما حلا، وأن الأمر عندما يتعلق بالقاصرين من المفروض أن يكونوا بمدارسهم، وفي حضن أسرهم، لا باحثين عن وطن آخر يحتمون به من الضيق والفقر".

وأضافت الهيئة الحقوقية، في بيان توصلت " الجريدة 24"بنسخة منه، أن  "كامل المسؤولية تتحملها الحكومة، ويجب عليها حماية الأطفال وتوفير شروط عيشهم الكريم، ومحاربة تجار الموت الذين يسرقون مدخرات الفقراء ويوهمونهم بأن الحل هو الهجرة".

وأعربت المنظمة  المذكورة سالفا في ذات البيان عغن تفاجئها من" ما أورده الإعلام الإسباني عن إنقاذ قاصرين مغاربة من الموت، بعد أن كانوا على متن قارب مطاطي مخصص للهجرة السرية"، مشددة على أن "سبتة مدينة مغربية يجب استرجاعها من المحتل الإسباني".

الأبرز