بسبب فيلم عن الاعتداء الجنسي على الأطفال…مغاربة يقاطعون “نيتفلكس” – الجريدة 24

بسبب فيلم عن الاعتداء الجنسي على الأطفال...مغاربة يقاطعون "نيتفلكس"

الكاتب : شيماء الساعيد

16 سبتمبر 2020 - 03:30
الخط :

أثارفيلم « لطيفات » استياء كبيرا من طرف المنخرطين في منصة « نيتفليكس »، بسبب استغلال الأطفال في مشاهد جنسية والترويج لها، بدعوى الكشف عن الضغوط التي يعانيها الأطفال والمراهقون من ذويهم.

الفيلم خلف موجة عارمة من الغضب دفعت بمنخرطي المنصة من بينهم مغاربة، إلى شن حملة ضد « نيتفليكس » ورفع هاشتاغ «إلغاء نيتفليكس »، للتنديد بالخطوة التي قام بها المسيرين بسبب موضوع الفيلم

يروي الفيلم قصة "إيمي" التي تبلغ من العمر 11 عاما -وتلعب دورها السنغالية فتحية يوسف عبد الحي- وتعيش في باريس، وتنضم إلى فرقة رقص شكلتها 3 فتيات أخريات من حيها هربا من قيود الحياة العائلية.

وحاز الفيلم على جائزة الإخراج في مهرجان صندانس السينمائي، إلا أنه فور عرضه على منصة نتفليكس للجمهور تصدرت وسوم مثل: "إلغاء نتفليكس" (CancelNetflix#) و"نتفليكس بيدوفيليا" (NetflixPedofilo#) و"قاطعوا نتفليكس" (BoycottNetflix#) وسائل التواصل الاجتماعي، بسبب ما يحتويه الفيلم من مشاهد غير لائقة وإيحاءات جنسية من الممثلة الطفلة بطلة العمل، والتي ظهرت في مشاهد راقصة مع الفرقة تحاكي فيها راقصات التعري، ومشهد آخر ظهرت فيه وهي تقوم بتصوير نفسها في أوضاع جنسية وتقوم بنشرها على مواقع التواصل.

آخر الأخبار