مهرجان سينما الذاكرة يكسر روتين كورونا ويرحب بضيوفه على أرض الواقع – الجريدة 24

مهرجان سينما الذاكرة يكسر روتين كورونا ويرحب بضيوفه على أرض الواقع

الكاتب : شيماء الساعيد

25 نوفمبر 2020 - 09:21
الخط :

مازالت إدارة مهرجان سينما الذاكرة متشبثة بتنظيم دورته التاسعة، بالرغم من الظروف الصحية التي تعيشها البلاد بسبب أزمة  كورونا، حيث تسعى إدارته على كسر روتين الجائحة من خلال استقبال ضيوفها المغاربة والأجانب.

وتسارع الجهة المنظمة للمهرجان، الزمن لتنظيم دورة هذه السنة تحت تدابير وقائية مشددة لضمان نجاحها خاصة في ظل الظرفية الحرجة التي تسببت فيها كورونا،وذلك في الوقت الذي ألغيت فيه مجموعة من التظاهرات السينمائية والموسيقية.

واختار منظمو المهرجان الاشتغال خلال هذه الدورة على تيمة “نحن وأمريكا اللاتينية: بين التاريخ والذاكرة”، من خلال تناول أربعة محاور عبر الفكر والصوت والصورة، ويتعلق الأمر بالفن والثقافة، كتيمة تفرض نفسها لتكريس دور هذين القطاعين في تنمية المجتمعات والنهوض بوعي وفكر الشعوب، إلى جانب تيمات “التاريخ والذاكرة”، و”حقوق الإنسان”، و”السياسة”.

ومن المنتظر أن تتخلل فعاليات الدورة التاسعة أنشطة متنوعة، من بينها دروس في السينما يلقيها خبراء من المغرب والعالم، ويتعلق الأمر بماستر كلاس يلقيه المخرج السينمائي الفنزويلي “أتاوالبا ليشي”، بالإضافة إلى ندوات حول العلاقة المغربية ببلدان أمريكا اللاتينية.

يشار إلى أن المهرجان الدولي للسينما والذاكرة المشتركة للناضور، يقام هذه السنة بشراكة مع العديد من الهيئات الوطنية والدولية، أولها المركز السينمائي المغربي، وجامعة محمد الأول وجدة، والكلية المتعددة التخصصات بالناظور- سلوان، والمعهد العالي للمهن السمعية والبصرية والسينما بالرباط، وجامعة الوطنية المستقلة المكسيكية، ومؤسسة الثقافات الثلاث، ومعهد سرفانتس فاس – الناظور.

آخر الأخبار