لزرق: ابن كيران يضرب عرض الحائط محاولات رأب الصدع الحكومي والعثماني خارج السياق – الجريدة 24

لزرق: ابن كيران يضرب عرض الحائط محاولات رأب الصدع الحكومي والعثماني خارج السياق

الكاتب : انس شريد

01 أبريل 2019 - 09:30
الخط :

هشام رماح

قال رشيد لزرق، الخبير الدستوري، إن عبد الإله ابن كيران، وخلافا لما كان يبديه حين رئاسته للحكومة السابقة يحاول جر موضوع القانون الإطار حول التربية والتكوين إلى تقاطب مجتمعي عبر تأويله وحركة التوحيد والإصلاح للهوية المغربية تأويلا ذاتيا.

لزرق أفاد متحدثا مع "الجريدة 24" بأن ابن كيران والجناح الدعوي لحزب العدالة والتنمية أظهر من خلال خرجته عبر "فايسبوك" أنهما يرغبان في العودة إلى مربع الصفر، ويضربان بعرض الحائط كل محاولة لرأب الصدع داخل الحكومة.

في المقابل، عاب الخبير الدستوري على سعد الدين العثماني رئيس الحكومة ظهوره خارج السياق فيما يتعلق بالموضوع المرتبط بمشروع القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بإصلاح منظومة التربية والتكوين والذي يستعد البرلمان لعقد دورة اسثنائية من أجل تمريره. ووفق لزرق فإن العثماني أخلف الموعد مع المسؤولية الملقاة على كاهله كرئيس للحكومة، إذ التزم صمتا مطبقا في الوقت الذي كان عليه ان يخرج ويلقي خطابا واضحا ينتصر فيه للتوليفة التي يقودها وليس للجناح الدعوي لحزبه.

وكان ابن كيران قد أقسم من خلال الفيديو الذي نشر على صفحته في الموقع الأزرق، أنه لو كان "رئيسا للحكومة لما مر هذا القانون، لأنه ليس معقولا أن لا تدرس أمة كل المواد باللغة العربية التي هي لغتها الوطنية والرسمية، دون أي تنكر بطبيعة الحال للغة الأمازيغية، ليس معقولا أن تأتي وتغير هذا بين عشية وضحاها، ونعود إلى لغة المستعمر، إلا أن يكون وراء هذه الأشياء لوبي استعماري، وهذا ما أشك فيه".

لكن الدكتور رشيد لزرق، قال إزاء ذلك أن الأمر ليس كما يدعيه رئيس الحكومة السابق، لأنه حينما كان يقود التشكيلة الحكومية كان يتحاشى بالمرة التطرق إلى كل ما يتعلق بمسألة الهوية. لماذا؟ لأنه كان حريصا على تحقيق إجماع وطني حوله خوفا على مكانته الحكومية ليس إلا.

ويرى المتحدث مع "الجريدة 24" أن خرجة ابن كيران، ليس غير توطئة لتطاحن مجتمعي قادم خاصة فيما يرتبط بمراجعة مدونة الأسرة وإلغاء عقوبة الإعدام، مشيرا إلى أن الرجل يؤثر سياسة الهجوم وفرض الواقع لعلمه وحركة التوحيد والإصلاح بخطورة هذا الأمر ولرغبته الدفينة هو والجناح الدعوي في اللعب على حبل الهوية الجماعية للأمة المغربية.

وقال لزرق إن توقيت خروج عبد الإله ابن كيران وإدلائه بدلوه في موضوع القانون الإطار ليس بريئا البتة فهو والعبارات التي انتقاها مدروسة، كما أنه تحدث باعتباره لنفسه كونه رقما لا يمكن تجاوزه في المعادلة السياسية

آخر الأخبار