حقيقة افتتاح حمامات مختلطة بعدة مدن مغربية - الجريدة 24

حقيقة افتتاح حمامات مختلطة بعدة مدن مغربية

الكاتب : الجريدة24

03 أبريل 2019 - 04:30
الخط :

أكد مصدر مطلع أن خبر افتتاح حمام “بلدي” مختلط للرجال والنساء، في عدة مدن مغربية، ابتداء من 26 يونيو المقبل، مجرد إشاعة لا أساس لها من الصحة.

المصدر ذاته أوضح أن افتتاح حمامات مختلطة للنساء والرجال أمر لا يمكن تقبله بتاتا، وسيحظى حتما باستنكار المواطنين، على اعتبار خصوصية مجتمعنا المحافظ.

المصدر ذاته، أشار إلى أن هناك حمامات تعرف إقبالا واسعا من طرف الطبقة البورجوازية والأجانب والسياح، تسمى مراكز الاسترخاء " centre de relaxation" ، تنفرد باستقبال زبائن من الجنسين نساء ورجالا، مقابل مبالغ خيالية، حسب نوعية الخدمة المقدمة، موضحا أن افتتاح مراكز الاسترخاء أو مراكز التدليك مختلطة أمر مختلف تماما عن الحمامات العادية المختلطة، نظرا لكونها تقدم طرق وتقنيات علاجية للجنسين معا، يصفها أطباء مختصون لبعض المشاكل الصحية المتعلقة بالدورة الدموية وألم المفاصل وشد العضلات بغرض إعادة الجسم إلى توازنه الطبيعي.

ويذكر أن خبر افتتاح أحد المسثمرين الامارتيين المقيمين بالمغرب لمشروع خاص بالحمامات المختلطة بعدة مدن مغربية، في ندوة صحفية، كان قد أثار جدلا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي.

آخر الأخبار