حداد: “هدفنا ليس إسقاط الحكومة ونريد أن نعرف هل للعثماني أغلبية حقيقية” – الجريدة 24

حداد: "هدفنا ليس إسقاط الحكومة ونريد أن نعرف هل للعثماني أغلبية حقيقية"

الكاتب : الجريدة24

04 أبريل 2019 - 12:00
الخط :

قال لحسن حداد، القيادي في حزب الإستقلال، أن الهدف من الخطوة التي أقدم عليها حزبه واستعماله للفصل 103 من الدستور ليس الإطاحة بالحكومة.

وأضاف حداد في اتصال مع الجريدة24 "لوكنا نريد إسقاط الحكومة لذهبنا للفصل 105، لكننا استعملنا الفصل 103 لنعرف إن كان للعثماني أغلبية أم لا" موضحا "الأغلبية متنازعة ومتصارعة فيما بينها وإصلاحات البلاد متوقفة والانتظارات كبيرة وبعض الأمور الحيوية والمصيرية متوقفة، كإصلاح التعليم ومكونات التحالف داخلين فصراعات انتخابوية".

وزاد المتحدث "أردنا لرئيس الحكومة إرجاع زمام المبادرة وألا يكون ضعيفا أمام مكونات الأغلبية ويتحمل مسؤوليته، الى عندو أغلبية يستعمل الفصل 103 ليبرهن ذلك".

وأكد القيادي الإستقلالي أن الحزب الذي اختار تعريب التعليم قبل عدة سنوات يرفض أن يكون الإختلاف حول اللغة عقبة أمام إصلاح كبير.

وردا على الانتقادات التي لحقت حزب نزار بركة خاصةمن قبل بعض قيادات البيجيدي، قال حداد  "نحن لسنا أغلبية ليؤاخذ علينا اتخاذنا لموقف جريئ من عدمه نحن معارضة ورغم ذلك عبرنا عن موقفنا، في الوقت الذي لا تستطيع فيه الأغلبية التوافق حول موقف واحد".

 

آخر الأخبار