دعوات لتقييم مسار البيجيدي بعد المجلس الوطني الأخير – الجريدة 24

دعوات لتقييم مسار البيجيدي بعد المجلس الوطني الأخير

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

25 يناير 2021 - 03:00
الخط :

بعد دورة المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية الأخيرة التي انعقدت يومي السبت والأحد، بدأ عض قيادات وأعضاء الحزب في الدعوة إلى فتح نقاش حقيقي ومسؤول داخل هذه المؤسسة من أجل تقييم المسار السياسي الذي قطعته لغاية اليوم.

الدعوات لفتح هذا النقاش جاء بسبب النقاش الحاد الذي طبع أشغال المجلس الوطني المذكور، وهو النقاش الذي اشتد على خلفية بعض القضايا التي قسمت الحزب إلى قسمين، على رأسها قضية تطبيع المغرب العلاقة مع اسرائيل.

واعتبر عدد من أعضاء البيجيدي أنه بعدما أشرف الحزب على إنهاء دورة من تاريخه السياسي، صار لزاما إطلاق مبادرات داخلية حقيقية لتقييم المرحلة السابقة فكريا وسياسيا وتنظيميا، واستشراف مرحلة جديدة بأفق جديد وأطروحة ونخبة جديدة.
ويعيش الحزب خلال هذه المرحلة، تشنجا في المواقف، لاسيما في علاقة القيادة بالشباب، الذين يوجهون انتقادات كبيرة للعثماني، لدرجة طالبوا بالدعوة إلى مؤتمر استثنائي لتغيير القيادة، وهو المطلب الذي رفضته القيادة.
هذا التشنج في المواقف لم يقف عند هذا الحد، بل دفع بعض الأعضاء وعددهم ليس قليل، إلى الانسحاب من أشغال المجلس الوطني الأخير.
بعض التدوينات التي حملها الفيسبوك لأعضاء بالحزب، نبهت إلى أن الحزب "في حاجة إلى نقاش في فضاءات غير محكومة بصرامة الأنظمة والمساطر لمراجعة الكثير من القضايا، وضمنها ما اعتُبِر لفترة طويلة من المسلمات"، وفق ما جاء في تدوينة أمينة ماء العينين، عضو المكتب الوطني للحزب.

آخر الأخبار