تقرير موريتاني: نواكشوط تستعد لسحب اعترافها بـ”البوليساريو” – الجريدة 24

تقرير موريتاني: نواكشوط تستعد لسحب اعترافها بـ"البوليساريو"

الكاتب : الجريدة24

23 فبراير 2021 - 10:40
الخط :

هشام رماح

تستعد الحكومة الموريتانية لتصحيح وضعها المحايد بشأن قضية الصحراء المغربية، إذ توقعت تقارير إعلامية من الجارة الجنوبية إعلانا عن سحب اعترافها بجبهة "بوليساريو" الانفصالية.

صحيفة "أنباء أنفو" الموريتانية نقلت عن مصدر خاص أن الإعلان الموريتاني بسحب الاعتراف بـ"بوليساريو" سيتم قبل انتهاء الولاية الرئاسية الحالية للرئيس محمد ولد الغزواني.

وأفادت الصحيفة بأن التصحيح المرتقب لوضع موريتانيا المحايد يستند على "مرجعية الأمم المتحدة التي لا تعترف بالجمهورية التى أعلنتها البوليساريو و قرارات مجلس الأمن الدولي الأخيرة حول القضية".

التقرير الإعلامي أكد على أن "جميع الحكومات التي توالت بعد حكومة الرئيس الأسبق محمد خونا ولد هيدالة، الموالي لـ"بوليساريو" ، لم تكن راضية أصلاً، عن قرار الاعتراف الذي وجدته أمامها".

وعزا نفس المصدر خوف الحكومات الموريتانية من هكذا خطوة ترومها حكومة محمد ولد الغزواني إلى تحسبا من "ردَّات فعل من البوليساريو بدعم عسكري جزائري لم يكن الجيش الموريتاني على أهبة مواجهتها".

وجاء في التقرير أن موريتانيا أصبحت قوة عسكرية في منطقة الساحل الإفريقي، قادرة على اتخاذ القرار التاريخي الذي يخدم مصالحها الجيو- سياسية الإستراتيجية ومصالح استقرار وأمن المنطقة بأسرها بعيدا عن الضغوط وهيمنة "الخوف "".

ولفت التقرير الانتباه إلى أن بعض أساتذة القانون الدولي انتقدوا "الحكومات الموريتانية السابقة، على طريقة استخدامها لمصطلح الحياد، قائلين إنها لا تسلك في تطبيق الحياد منحاه الإيجابي أو السلبي".

واتُّهِمت الحكومات السابقة بتحري "موقف سلبي صرف إذ أن مسؤولين كبار في الحكومات الموريتانية السابقة يسافرون لحضور بعض الفعاليات التي تنظمها البوليساريو في "تندوف" و"تفاريتي" حيث يلتقون هناك بقادة الجبهة ومع ذلك لا يسافرون لحضور الفعاليات التي تنظم في الداخلة و العيون أو مدينة أخرى من مدن إقليم الصحراء جنوب المغرب !".

آخر الأخبار