نقابات التعليم تعلق الاضراب وتعد بالتحاق الاساتذة لمقرات العمل بعد العطلة – الجريدة 24

نقابات التعليم تعلق الاضراب وتعد بالتحاق الاساتذة لمقرات العمل بعد العطلة

الكاتب : الجريدة24

10 أبريل 2019 - 09:30
الخط :

قررت النقابات الخمس الأكثر تمثيلية تعليق الإضراب والتحاق الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد بمقرات عملهم مباشرة بعد العطلة، يوم الإثنين 15 أبريل 2019، مع توقيف الوزارة في نفس اليوم لكل الإجراءات الزجرية وصرف الحوالات الموقوفة.

وأعلنت النقابات التعليمية في بلاغ توصلت "الجريدة 24" عن مواصلتها الحوار مع الوزارة الوصية حول ملف التعاقد يوم الثلاثاء 16 أبريل الجاري وممثلين عن الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد.

وأكدت الهيئات المذكورة أنه مباشرة مع نهاية الاجتماع مع الوزير، عقدت اجتماعا، بمقر الفيدرالية الديمقراطية للشغل بالرباط، مع ممثلي الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، حيث جدد المعنيون بالأمر تشبثهم بتتبع الملف والحوار حوله مع الوزارة عبر النقابات التعليمية، على أن يتم البت النهائي في شأن مقترحات وزير التربية بعد تداول الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وإخبار النقابات التعليمية الخمس قبل إجتماعها بوزارة التربية الوطنية صباح يوم الخميس 11 أبريل 2019، مشددة على تشبتهاب"الإلغاء الفوري للتعاقد، والإدماج الجماعي بالوظيفة العمومية، للأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد، وبالصندوق المغربي للتقاعد لمعالجة أزمته المفتعلة".

وجددت النقابات التعليمية مطلبها بتعجيل اللقاء مع الأساتذة المعنيون بموضوع التعاقد، قبل نهاية العطلة؛ كما جددت مطالبتها للحكومة ووزارة التربية الوطنية بالاستجابة الفورية والكاملة لكل المطالب العادلة والمشروعة للأسرة التعليمية واسترجاع الثقة للحوار القطاعي.

وأفادت المصادر ذاتها أنه في بداية اجتماع يوم أمس الثلاثاء تشبثت النقابات التعليمية الخمس بضرورة إيقاف جميع الإجراءات الزجرية، بعدة مناطق، ضد أساتذة فُرِض عليهم التعاقد، وبضرورة فتح حوار فوري بحضور ممثلين عن الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد، مشيرة إلى أنه بعد نقاش مستفيض وطرح مختلف الآراء قرر وزير التربية مواصلة الحوار حول ملف التعاقد يوم الثلاثاء 16 أبريل 2019 مع النقابات التعليمية وممثلين عن الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد.
وأفادت المصادر ذاتها انه مباشرة مع نهاية الاجتماع مع الوزير اجتمعت النقابات التعليمية، بمقر الفيدرالية الديمقراطية للشغل بالرباط، مع ممثلي الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، حيث جدد المعنيون بالأمر تشبثهم بتتبع الملف والحوار حوله مع الوزارة عبر النقابات التعليمية، على أن يتم البت النهائي في شأن مقترحات وزير التربية بعد تداول الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وإخبار النقابات التعليمية الخمس قبل إجتماعها بوزارة التربية الوطنية صباح يوم الخميس 11 أبريل 2019.

كما تهيب النقابات التعليمية الخمس من جديد بنساء ورجال التعليم إلى الإستمرار في التعبئة لتنزيل البرنامج النضالي في حالة عدم استجابة الحكومة للمطالب العادلة والمشروعة العامة والمشتركة والخاصة بكل فئة تعليمية.
وكانت كل من النقابة الوطنية للتعليم والجامعة الحرة للتعليم والنقابة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم، قد عقدت اجتماعا، يوم أمس الثلاثاء بمقر وزارة الوزارة، لمناقشة ملف التعاقد وبعض النقط المطلبية للشغيلة التعليمية.

آخر الأخبار