تقرير جديد يكشف حجم العنف ضد النساء خلال فترة كورونا – الجريدة 24

تقرير جديد يكشف حجم العنف ضد النساء خلال فترة كورونا

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

29 مارس 2021 - 06:00
الخط :

كشف تقرير جديد حول تداعيات وباء كورونا بالمغرب، أن هذا الوباء أدى إلى تفاقم عوامل التمييز، وزاد من هشاشة واقع ووضع المرأة كما كان له أثر سلبي على العنف ضد المرأة.

التقرير الذي صدر بعنوان "تدبير حالة الطوارئ الصحية بالمغرب.. الحكامة الأمنية وحقوق الإنسان"، في جزئه الثاني، عالج مرحلة ما بعد رفع الحجر الصحي، أي من 10 يونيو 10 دجنبر 2020.

واعتبر التقرير ان هذه الخلاصة نتيجة تحليل 2778 مكالمة من بين 4768 مكالمة تلقتها منظمات المجتمع المدني، بشأن شكايات المغربيات من العنف الممارس عليهن خلال فترة الحجر الصحي وما بعده.

وأورد التقرير ان هذا العنف يتنوع بين الجسدي والنفسي، والاقتصادي، والجنسي، والقانوني، وهم عنف ممارس اما من قبل الأزواج او من قبل أحد أفراد الأسرة، او من حلال الفضاء الرقمي، او داخل المؤسسات، او في الفضاء العام، او المهني.

ولفت النصدر الى ان قضلءات العنف الذي تعرضت له النساء بالمغرب يعطي صورة عن واقع النساء وما يواجهنه من عقبات عند ولوجهن الى مختلف الخدمات.

هذه الوثيقة التي انجزها مركز دراسات حقوق الإنسان والديمقراطية، مقره بالمغرب، ومركز جنيف لحوكمة قطاع الأمن، ومقره بسويسرا، قدم هذه الخلاصة المتعلقة بالعنف ضد النساء خلال فترة كورونا وتردي اوضاعها الاجتماعية والاقتصادية، بناء على تقارير أنجزتها حوالي عشرين منظمة من المجتمع المدني بالمغرب بدعم من هيئة الأمم المتحدة للمرأة في المغرب، حول العنف ضد النساء

والفتيات في زمن الأزمات - تجربة الحجر الصحي في المغرب.

واكد التقرير المغرب يفتقر، إلى المعطيات الكمية الوطنية حول العنف أثناء الحجر الصحي.

كما يعكس هذا التقرير وجهة نظر 19 مركزا للإرشاد الاجتماعي التي بادرت إلى مساعدة النساء ضحايا العنف، على الرغم من القيود والموارد المحدودة.

آخر الأخبار