رابور فرنسي يدافع عن الكوميدي الجزائري المسيء للأطفال المغاربة – الجريدة 24

رابور فرنسي يدافع عن الكوميدي الجزائري المسيء للأطفال المغاربة

الكاتب : شيماء الساعيد

03 مايو 2021 - 07:00
الخط :

دافع الرابور الفرنسي « بوبا »ن على الممثل الكوميدي ابراهيم بوهلال، المدان بـ8 أشهر سجنا في قضية إهانته وباقي أصدقاءه لأطفال مغاربة بمراكش، معربا عن دعمه المطلق لهذا الأخير.

واستغرب الرابور الفرنسي في فيديو نشره على تطبيق « تيك توك »، من العقوبة السجنية التي صدرت في حق بوهلال، مشيرا إلى أن الممثل الكوميدي كان يستحق الضرب بالعصا فقط، بحكم أنه لم يعتدي على أي طفل من الأطفال الذين ظهروا في الفيديو.

وأوضح « بوبا » أن بوهلال لم يرتكب عملا إجراميا في الفيديو ، مضيفا : « قام بأشياء غبية لكن لا يستحق 8 أشهر، فأعلم جيدا أنك ندمت وأعتقد أنك لست سيئا ».

وخلف  الفعل الشنيع الذي أقدم عليه الممثلين الجزائريين، استنكارا شديدا وردود أفعال قوية، جراء تصويرهم نساء مغربيات كعاهرات ونعتهن بكلمات نابية ، قبل أن يقوموا باستغلال أطفال متخلى عنهم، للسخرية منهم واتهامهم بأنهم نتاج لعلاقات غير شرعية.

وخرج أحد الممثلين الجزائريين في شريط فيديو نشره على مواقع التواصل الاجتماعي، يعتذر من خلاله للمغاربة ويعترف بخطئه في محاولة للتخفيف من التصرف الشنيع الذي قام به وباقي أصدقاءه، إلا أنه قوبل بالرفض من المغاربة.

يشار إلى أن ابتدائية مراكش أدانت بوهلال بالسجن 8 أشهر نافذا، مع أداء غرامة مالية بقيمة 500 درهم.

آخر الأخبار