عندما تقود شهرة “السوشيل ميديا” أصحابها للسجن – الجريدة 24

عندما تقود شهرة "السوشيل ميديا" أصحابها للسجن

الكاتب : شيماء الساعيد

05 مايو 2021 - 04:00
الخط :
قادت مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من مشاهير الويب إلى السجن، بسبب فيديوهاتهم وتصريحاتهم المفاجئة، التي ورطتهم في عدة  مشاكل هم في غنا عنها.
“مي نعيمة” البدوية
مي نعيمة البدوية التي تعرف عليها المغاربة في فيديوهات على منصة يوتيوب، ورطت نفسها قبل سنة بتصريحات عن فيروس كورونا، قضت بسببها ثلاثة أشهر بسجن عكاشة بالبيضاء بتهمة نشر محتويات زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية، والامتناع عن تنفيذ أشغال أمرت بها السلطة العامة.
أسماء العمراني
ولم تشفع الشهرة التي تحظى بها البلوغرز أسماء العمراني، من محاسبتها على الفيديو الذي تحدثت فيه على ضحايا كورونا بالمغرب مشيرة إلى انهم يتعرضون للإهمال العمدي من قبل الأطر الصحية”،  وهو الفيديو الذي عجل باعتقالها ومتابعتعا في حالة سراح مقابل أداءها لكافلة مالية.
“زبار بوكينغ”
واعتقل قبل أسابيع المؤثر المغربي المقيم في فرنسا  “زبار بوكينغ”  على خلفية متابعته وباقي أصدقاءه الجزائريين بتهمة الإساءة لأطفال بمراكش، إذ تورط في قضية هزت الرأي العام المغربي وعجلت باعتقاله والكوميدي بوهلال.
 ندى حاسي  
اصيحت اليوتيروز المثيرة للجدل ندى حاسي مهددة بالسجن بعد الشكاية التي تقدمت بها  منظمة حقوقية مغربية، بسبب استعمالها لعبارة “استحمار الشعب المغربي” في فيديو اعترفت فيه بتأليف قصص وسيناريوهات كاذبة هي وطليقها نزار السبتي والشرطي السابق هشام الملولي، من أجل جلب المشاهدات.
يشار إلى أن الربح المادي الذي تتيحه مواقع التواصل الاجتماعي لأصحاب الصفحات على الانستغرام والفايسبوك،، ساهمت في ظهور عشرات الأشخاص الذين يطلقون على أنفسهم لقب “المؤثرين”، دون تقديمهم للمحتوى التوعوي المطلوب.

آخر الأخبار