الحراق: رؤساء الجماعات أزموا وضعية مهنيي المقاهي والمطاعم بعد إغراقهم بالجبايات – الجريدة 24

الحراق: رؤساء الجماعات أزموا وضعية مهنيي المقاهي والمطاعم بعد إغراقهم بالجبايات

الكاتب : انس شريد

16 مايو 2021 - 10:30
الخط :

مازالت حالة من الاحتقان، تسود في نفوس أرباب المقاهي والمطاعم، بعد الخسائر الكبيرة التي طالتهم طيلة فترات الأزمة الصحية.

وقال نور الدين الحراق رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، في تصريح للجريدة 24، أن رؤساء الجماعات، ساهموا في تعميق أزمة المهنيين، بسبب الجبايات المفروضة عليهم وعدم مراعاة ظرفية الجائحة.

وأضاف الحراق، أن مهنيي القطاع كانوا ينتظرون من الجماعات المحلية، مراجعة قراراتها الجبائية انسجاما مع تراجع رقم معاملات كل وحدات القطاع، لكن الرؤساء أقدموا على تفعيل مساطر المراجعات، مما أدى إلى تعميق من أزمات المهنيين وزادت حدة معانتهم بعد إغراقهم بالرسوم الجبائية.

وأكد رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، أنه إلى حدود اللحظة لم نتوصل بأي قرار بخصوص الإجراءات المتعلقة بقرار تمديد ساعات العمل، في انتظار ما ستفرج عنه لجنة اليقظة والحكومة خلال الأيام القادمة.

وأضاف الحراق، أن مقترح تمديد العمل إلى غاية 11 ليلا، وخدمة التوصيل إلى منتصف الليل، كان من بين المقترحات التي تقدمت بها الجمعية في مذكرة وجهتها للحكومة.

وأوضح المتحدث نفسه، أن قرار الإغلاق على الساعة الثامنة مساء كبد القطاع خسارة 60 في المائة من رقم معاملاته، خصوصا بعد منع بث المباريات وتشديد الإجراءات بخصوص العدد المسموحة به من المقاعد، وكذا شرط مسافة الأمان بين الزبائن.

وأبرز الحراق، أن الوضع الحالي الذي وصل إليه قطاع المقاهي والمطاعم بالمغرب، لا يحتاج لمبررات من أجل إنقاذه، بكون أن ربع المحلات بالمملكة أقفلت أبوابها بشكل نهائي وتعرضت لإفلاس بعد تضررها من الجائحة.

آخر الأخبار