صفعة هنية للعدل والإحسان – الجريدة 24

صفعة هنية للعدل والإحسان

الكاتب : الجريدة24

19 يونيو 2021 - 12:30
الخط :

وجه إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحماس والوفد المرافق له الذين يقومون بزيارة شبه رسمية للمغرب، صفعة قوية لجماعة العدل والإحسان وكوكبة المتاجرين بالقضية الفلسطينية بالمغرب، بعد رفضه تنظيم أي لقاء معهم.

وبحسب مصادر مطلعة فان زيارة زعيم حماس للمغرب، التي تمت برعاية ملكية، لم تتضمن أي لقاء مع أتباع ياسين، مما يعني ان الجماعة ذهب كل ما استثمرته في القضية الفلسطينية أدراج الرياح.

هنية نظمت على شرفه أمس الجمعة مأذية عشاء رسمية حضرها عدد من الرموز الحزبية والنقابية بالمغرب.

العدل والإحسان التي ظلت تتباهى بكونها القوة السياسية الوحيدة القادرة على تنظيم مسيرات وتظاهرات مساندة لفلسطين، انكشفت عورتها أمام المعنيين بالقضية، ولم تنل أي اعتراف منهم.

وبحسب مراقبين فان من شأن هذا التطور أن يدفع بأتباع الجماعة ان يستفيقوا من غفلتهم اتجاه قيادتهم الحالية التي تبيعهم الوهم، بعد أن حولتهم الى مجرد صفر على اليمين لا يصلحون لأي شيء.

الجماعة معزولة داخليا وخارجيا وغير معترف بها، وحتى القضايا القومية العربية والإسلامية التي تريد الركوب عليها للبروز إلى المشهد ، لم تجني من ورائها أي فائدة.

طيلة الأشهر التي تلت  توقيع الاتفاق الثلاثي بين المغرب اسرائيل وامريكا، حاولت الجماع التسويق لنفسها بكونها رائدة مناهضة التطبيع في المنطقة، كما ركبت موجة الشماتة في حزب العدالة والتنمية الذي تتقاسم معه وحدة المرجعية الإسلامية.

لكن زيارة هنية للمغرب واستقباله حصريا من قبل قيادة البيجيدي تحت  الرعية الملكية أسقطت ورقة التوت عن عورة الجماعة، وأنها مجرد كيان مهمش لا يصلح لأي شيء.

آخر الأخبار