بنموسى: المغرب لم يتجسس على “ماكرون” – الجريدة 24

بنموسى: المغرب لم يتجسس على "ماكرون"

الكاتب : انس شريد

25 يوليو 2021 - 12:43
الخط :

نفى المغرب من خلال سفيره في فرنسا شكيب بنموسى، حيازة نظام بيغاسوس وأي عملية تجسس، وفق ما تم تداوله مؤخرا.

وقال شكيب بنموسى في حوار مع جريدة فرنسية، أن المغرب لم يستخدم برامج بيغاسوس، ولم نتجسس على إيمانويل ماكرون، بكون لا يوجد دليل يدعم ذلك.

وأضاف بنموسى، أن المغرب لم يقتني هذا البرنامج، وفق ماتم تداوله، خصوصا بعد الاتهامات الباطلة التي وجهت لنا منظمة العفو الدولية في يونيو 2020، بمراقبة الصحفيين في المغرب باستخدام مثل هذا التطبيق.

وأكد سفير المغرب بفرنسا، أن الحكومة طلبت من المنظمة في رسالة موجهة لها، أن تقدم أدلة تدعم اتهاماتها، لكنها لم تقدم أي براهين وتجاهلت مضمون الرسالة.

وفي سؤال حول تأثر العلاقات مع فرنسا بهذه القضية، لاسيما بعد الترويج لاستهداف الرئيس ماكرون ، ورئيس الوزراء السابق إدوارد فيليب ، وحوالي خمسة عشر وزيراً، أكد بنموسى بوضوح وبشكل حاسم أن المغرب لم يتجسس على أحد.

وشدد ذات المتحدث، أن هناك جهات معادية للمغرب هدفها زعزعة الاستقرار، ويرون بلدنا كعدو يركبون هذه الموجة، وأن النجاحات التي حققها المغرب في أفريقيا لا ترضي الجميع، وخاصة جارتنا الجزائر.

وتابع المتحدث ذاته، أن الجزائر دائما تنهج أسلوب الكذب وهجومها على المملكة دائما ينتهي بالفشل، موضحا أن مسألة الصحراء المغربية أساسية، والمغرب يدافع عنها أولا وقبل كل شيء على أرض الواقع، مع دينامية التنمية الاقتصادية والبشرية، ولقد تقدمنا باقتراح واقعي وموثوق به إلى الأمم المتحدة، من أجل بناء المستقبل بخصوص موضوع الصحراء المغربية في هدوء تام.

وبخصوص مسألة التجسس على عدد من الشخصيات، مثل الصحفي عمر الراضي، أبرز شكيب بنموسى، أن المواطنين المعروفون بعدائهم تجاه المغرب، لا يحتاجون إلى التجسس عليهم حتى نعرف ما لديهم ليقولوه، وجلسات الاستماع والمحاكمة تجرى بشفافية وتجرى على أساس شكاوي من الضحايا ووقائع تناقش المحكمة جوهرها، وليس هناك أي نوع من التهم الملفقة لإطاحة بأي شخص مهما كان اسمه.

وأشار سفير المغرب بفرنسا، أن مسألة حصول أفراد مغاربة على برنامج للتجسس على الملك وأسرته، متروك للتحقيق لإثبات ذلك.

وبخصوص صلة تطبيع العلاقات مع إسرائيل بالموضوع، أبرز شكيب بنموسى أن الأمر ليس له أي علاقة بالموضوع، فإن المغرب قرر فقط اتباع نهج للتعاون الدولي بشأن السلام العالمي ومكافحة الإرهاب، ودراسة مواضيع تتعلق بتغير المناخ وحوار الثقافات والهجرة.

آخر الأخبار