هل عجل أخنوش بدورة برلمان الاستقلال؟ – الجريدة 24

هل عجل أخنوش بدورة برلمان الاستقلال؟

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

14 سبتمبر 2021 - 04:00
الخط :

عجل حزب الاستقلال بالدعوة إلى انعقاد برلمان الحزب، بتقديمه أسبوعا بعدما كان مقررا عقده يوم ال 25 من الشهر الجاري، للتداول في العرض الحكومي الذي قدمه رئيس الحكومة المكلف من قبل الملك محمد السادس، عزيز أخنوش.
وأعلنت رئاسة المجلس الوطني لحزب الاستقلال عن تنظيم الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للحزب بعد ثلاثة أيام، أي يوم السبت 18 شتنبر الجاري، لحسم قرار دخلو حكومة عزيز أخنوش من عدمه.
الدورة الاستثنائية، التي ستنعقد عبر تقنية التناظر عن بعد، بعد زوال السبت، ستتضمن في جدول أعمالها نقطة فريدة وهي مناقشة و”تقييم النتائج الانتخابية وآفاق التحالفات السياسية المستقبلية”، في إشارة إلى مناقشة نتائج الانتخابات والتعبير عن موقف بشأنها، وتحديد موقع الحزب في المرحلة السياسية المقبلة.

ووفق معطيات “الجريدة24″، فإن المجلس الوطني لحزب علال الفاسي سيحاول أن يعطي موقفه المبدئي من حكومة أخنوش، ويفوض لنزار البركة، بصفته الأمين العام للحزب، واللجنة التنفيذية في التفاوض مع رئيس الحكومة المعين حول تفاصيل العرض وتقدير مدى صلاحية هذا العرض لحزب الاستقلال كونه احتل الصف الثالث في الترتيب العام برسم الانتخابات الأخيرة.

ووفق ذات المعطيات، فإن سبب استعجال الاستقلال بعقد دورة المجلس الوطني خلال هذا الأسبوع بدل الاسبوع المقبل، راجع لرغبة عزيز أخنوش، الذي يريد أن يعلن عن تحالفه الحكومي في وقت قياسي، ليشرع في اقتراح هيكلته الحكومية التي سيقودها وعرضها على الملك محمد السادس لتسميتها وتعيينها.

وكان عزيز أخنوش استقبل نزار البركة أمس في إطار الجولة الأولي من المشاورات الحكومية لتشكيل الأغلبية والحكومة المقبلة، التي سيقودها حزب التجمع الوطني للأحرار لكونها تصدر المشهد الانتخابي، في الانتخابات التي جرت في الثامن من شتنبر الجاري.

آخر الأخبار