أمزازي في قلب “هجوم” آخر بسبب إجراءات “عبثية” – الجريدة 24

أمزازي في قلب "هجوم" آخر بسبب إجراءات "عبثية"

الكاتب : الجريدة24

25 أبريل 2019 - 10:22
الخط :

أثارت المذكرة التي عممتها وزارة التربية الوطنية على الأكاديميات الجهوية، والتي تضمنت إجراءات استعجالية من أجل تدارك الزمن الدراسي المهدور سخط نشطاء وعدد من رجال ونساء التعليم.

في هذا السياق قال أحد الأساتذة "المذكرة التي صدرت مهزلة حقيقية، الاستعانة بأشخاص خارج الجسم التعليمي لتدريس التلاميذ إهانة للأسرة التعليمية ككل، وضرب للعمل النقابي والفعل النضالي و تبخيس لحق الاضراب لا يمكن القبول به. على القيادات النقابات أن تتحمل مسؤوليتها.."

وتساءل آخر عن دور سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، فيما يجري مطالبا إياه بالتدخل العاجل لوقف ما اعتبره "استهتارا" بمستقبل تلاميذ المؤسسات العمومية.

كما حذر عدد من المتتبعين سعيد أمزازي، مما وصفو ب "العبثية" في تسيير ما تبقى من الموسم الدراسي ووالطريقة التي يتم عن طريقها إحضار أشخاص ليس لهم التكويين المناسب لتدريس التلاميذ.

وأقدم أمزازي على تعميم مذكرته على جميع الأكاديميات وتم الاتفاق مع وزارة المالية من أجل تنزيل كافة الاجراءات.

وتضمنت المذكرة الإجراءات التالية:

- استكمال الساعات النظامية الواجب القيام بها من لدن أطر هيئة التدريس حسب كل سلك تعليمي؛

- إعطاء الأولوية لتغطية المستويات الدراسية التي تتوج بالحصول على شهادات؛

- منح الأولوية للأساتذة المزاولين لأداء ساعات عمل إضافية في حدود ثمان (8) ساعات المعتمدة في هذا الشأن، مع إعمال مقتضيات المرسوم رقم 2 . 05 . 1012 بتاريخ 03 ماي 2006 كما تم تغييره وتتميمه؛

- مراجعة استعمالات الزمن؛

- ضم بعض مستويات التدريس مع الحرص على ضمان التحصيل الدراسي على أساس ألا يتجاوز عدد التلميذات والتلاميذ الطاقة الاستيعابية لكل حجرة دراسية؛

- تدبير الزمن المدرسي بين مؤسستين تعليميتين أو أكثر في نطاق عدد ساعات العمل القانونية

- اللجوء إلى تعديل البنية التربوية كلما أمكن ذلك، وتكييف استعمالات الزمن على أساس الطاقة الاستيعابية للأقسام؛

- الاستعانة بالمدرسين العاملين ببعض مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي.

 وكذا الاستفادة من خبرة الأساتذة المتقاعدين الذين أبانوا عن رغبتهم في مزاولة مهام التدريس، واللجوء إلى غير الموظفين الحاصلين على شهادات تخول لهم تدريس بعض المواد مع مراعاة الشروط المطلوبة في الأشخاص الأجانب عن هيئة التدريس والمحددة بموجب المرسوم السالف الذكر.

آخر الأخبار