بعد غضب أولياء التلاميذ.. هل قررت المدارس الخصوصية التنازل عن واجبات شهر يوليوز؟ - الجريدة 24

بعد غضب أولياء التلاميذ.. هل قررت المدارس الخصوصية التنازل عن واجبات شهر يوليوز؟

الكاتب : انس شريد

28 مايو 2022 - 10:00
الخط :

ما زالت حالة من التذمر تسود في نفوس الأسر المغربية، بعد مطالبتهم بضرورة أداء رسوم التمدرس الخاصة، لشهر يوليوز في المؤسسات التعليمية الحرة.

وترفض الأسر المغربية، دفع رسوم شهر يوليوز، باعتبار أن المؤسسات التعليمية الخاصة، لن تقدم للتلاميذ دروسا في ذلك الشهر، نظرا أن الموسم الدراسي سينتهي في شهر يونيو.

ووفق ما توصلت به الجريدة 24، فإن عدد من المدارس الخصوصية بمدن طنجة ومراكش والرباط، أعلنت عن اعفاء أولياء التلاميذ من واجبات التمدرس لشهر يوليوز.

ومن المرتقب ان تقوم عدد من المؤسسات الخصوصية بنهج هذا القرار، خاصة بعدما أعلنت أن نهاية الدراسة بشكل فعلي ستكون في 4 يوليوز، وأن جميع الامتحانات سيتم إجراؤها قبل هذا التاريخ.

ونال اتخاذ عدد من المؤسسات الخصوصية هذا القرار، استحسان أولياء التلاميذ نظرا لتزامن شهر يوليوز مع عيد الأضحى وعطلة الصيف بالإضافة إلى تضررهم من غلاء المعيشة، معبرين عن تفاؤلهم من الغاءها في جل المدن.

وفي حديث سابق للجريدة 24، قال بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، أنه تمت مراسلة شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية، لوقف استخلاص رسوم التعليم الخاص، خلال شهر يوليوز.

وأضاف الخراطي، أن استمرار هذا القرار سيشكل صدمة إلى الأسر المغربية، خاصة أن شهر يوليوز يتزامن مع عيد الأضحى، بالإضافة إلى عطلة فصل الصيف، التي تعرف تزايد المصاريف.

وأكد رئيس الجامعة المغربية لحقوق الاستهلاك، أن الطبقة المتوسطة والأجراء والموظفون، سيتضررون بشكل كبير خلال شهر يوليوز، لذا الحكومة مطالبة بإيجاد حلول من خلال ضبط الأسعار، لتجنب انهيار القدرة الشرائية للمغاربة.

وكان وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، قد أكد في وقت سابق، أن القانون الحالي المنظم للتعليم الخصوصي، لا يخول للوزارة التدخل من أجل تحديد الرسوم والواجبات.

آخر الأخبار