تارودانت: غرق فتاتين في بركة خلفتها السيول بتاليوين - الجريدة 24

تارودانت: غرق فتاتين في بركة خلفتها السيول بتاليوين

الكاتب : الجريدة24

23 يونيو 2022 - 03:00
الخط :

تارودانت: غرق فتاتين في بركة خلفتها السيول بتاليوين

أمينة المستاري

في منظر مهيب، شهد إقليم تارودانت تساقط أمطار قوية تحولت إلى سيول جارفة بسبب الحمولة الكبيرة خاصة على مستوى تاليوين، إغرم...وتسببت إحدى البرك التي خلفها الفيضان يوم الثلاثاء، في غرق فتاتين تتحدران من دوار تلتمزيرت بجماعة أزرار بتاليوين.

الفتاتان تلميذتان تبلغان 13و10 سنوات، توجهتا إلى البركة للسباحة، دون أن تنتبها إلى وجود الوحل بسبب الحمولة التي خلفها الفيضان، ولم تتمكنا من الخروج بعد أن علقتا فيه.

خرجتا ولم تعودا، وأثار تأخرهما انتباه الأهل مما دفعهم إلى الخروج للبحث عنهما، قبل أن يتم العثور ليهما جثتين هامدتين في البركة. استنفرت عناصر الدرك والسلطة وبعد أربع ساعات تمكنت عناصر الوقاية المدنية من إخراجهما من البركة، وتم نقلهما إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بتارودانت.

وسجلت حوادث أخرى جراء السيول القوية والفيضانات التي شهدها الإقليم، حيث جرفت المياه شخصا داخل سيارته، مما جعل الصفحات الفيسبوكية بالمنطقة تطلق موجة من التحذيرات من أجل ابتعاد المواطنين عن البرك والشعب المائية، ونعى البرلماني التجمعي، لحسن السعدي، على صفحته الفتاتين اللتين لقيتا حتفهما داخل البركة.

السيول الجارفة، حسب بعض الساكنة، لم تشهدها المنطقة من قبل، لاسيما بوادي "إفري ن إيماديدن" بجماعة سيدي احساين وجماعة أزرار بتاليوين، ووصفت ب"القوية"، رغم أن المياه تعود دائما إلى مجاريها ويحن الوادي إلى مجراه ولو بعد عقود.

والملاحظ أن الساكنة تغفل هذا المعطى، وتستمر عملية بناء المنازل على حافة الوديان الجافة "مجرى الواد"، مما يتسبب في وقوع حوادث وكوارث جراء انهيارات، كما وقع قبل سنوات قليلة حيث تسبب فيضان " واد إيمي نتايرت"  بتارودانت في هلاك 7 أشخاص كانوا يتابعون مباراة بملعب بجماعة إيمي نتايرت" يتواجد بمجرى الواد.

آخر الأخبار