مؤتمر "السنبلة" ينطلق غدا للاختيار بين أوزين والزويني - الجريدة 24

مؤتمر "السنبلة" ينطلق غدا للاختيار بين أوزين والزويني

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

24 نوفمبر 2022 - 11:00
الخط :

تحسم قيادة حزب الحركة الشعبية غدا الجمعة وبعد غد السبت في "الزعيم" الجديد للحزب الذي سيخلف امحند العنصر، الذي تربع على كرسي قيادة الحزب لـ 37 سنة دون منازع.

وتم حصر مرشحين اثنين لخلافة العنصر، ويتعلق الأمر بمحمد أوزين، صهر حليمة العسالي، التي كانت تلقب بالمرأة الحديدية بالحزب، لقربها من العنصر وتأثيرها على القرارات التنظيمية التي تتخذ بالحزب، أم المرشح الثاني الذي قدم ترشيحه للمنافسة على منصب الأمين العام، إدريس الزويني عضو المكتب السياسي للحزب والبرلماني عن نفس الحزب بمجلس النواب.

وسيحسم مؤتمر الحركة الشعبية الذي ينطلق غدا الجمعة بالمركب الرياضي مولاي عبد الله، تحت شعار "الوفاء لمغرب المؤسسات"، بين الاسمين الاثنين، لكن وفق معيطات "الجريدة24"، فإن قيادة الحزب الحالية تفضل أن ترجح كفة محمد أوزين لمساره داخل الحزب والمسار السياسي الذي قطعه بدء بتحمله مسؤولية وزارية في عهد حكومة عبد الاله بنكيران.

وأظهر محمد أوزين بعد الانتخابات الأخيرة التي وضعت حزبه خارج حسابات حكومة عزيز أخنوش، وجها آخر للمعارضة، إذ أبدى شراسة في مهاجمة حكومة أخنوش ورئيس الحكومة شخصيا، بخصوص عدد من القضايا، أبرزها غلاء المعيشة التي اكتوى بها الشعب المغربي منذ جلوس اخنوش على كرسي رئاسة الحكومة.

وقررت قيادة الحركة الشعبية إحداث منصب جديد بالحزب، وهو منصب رئيس الحزب الذي كان يعتمده في سنوات سابقة، إذ كان يتولى هذا المنصب الراحل المحجوبي احرضان.

دريس السنتيسي رئيس اللجنة للمؤتمر الوطني الرابع، قال في الخرجة الاعلامية الأخيرة قبل يومين إن منصب رئيس الحزب سيكون منصبا "شرفيا أكثر منه تدبيريا".

وقررت قيادة الحزب، بعد تزكية المؤتمر، منصب منصب رئاسة الحزب لمحند العنصر، لتكون له الكلمة فيما يخص التحكيم والوساطة وفض النزاعات والصراعات وضمان تماسك الحزب.

 

 

آخر الأخبار