الخليفي خارج أسوار السجن – الجريدة 24

الخليفي خارج أسوار السجن

الكاتب : الجريدة24

13 فبراير 2019 - 05:15
الخط :

يغادر عشية يومه الأربعاء 13 فبراير الجاري، أسامة الخليفي، ناشط حركة 20 فبراير السابق، أسوار السجن وذلك بعدما تم الحكم عليه بشهر واحد حبسا في مرحلة الاستئناف بالرباط.

وتعود تفاصيل متابعة أسامة الخليفي في حالة اعتقال، بعدما قرر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بسلا، وذلك على خلفية تدوينة دعا فيها هذا الأخير إلى «قطع رؤوس قيادات حزب العدالة والتنمية وتعليق رقابهم في شارع محمد الخامس».
وفي هذا السياق، أوضح محمد الهيني عضو الدفاع عن القيادي السابق أن المحكمة السالفة الذكر طبقت ظروف التخفيف في حق موكله، مع مراعاتها لحسن النية التي أدلى بها في كلمته الأخيرة اليوم، أمام هيئتها بخصوص مقصوده من التدوينة التي أكد أنه لم يكن يعني بها الأشخاص ولكنه كان يقصد اقتلاع جدور التطرف والانغلاق لحزب العدالة والتنمية، مسترسلا القول إن "الخليفي برهن للمحكمة أنه ضد فكر التطرف والإرهاب وانه مع فكر يسود فيه التسامح والاختلاف"، موضحا أن متابعة الخليفي لا تقوم على أساس قانوني وفيها خرق للقانون.

وكان الخليفي، قد كتب في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، «بعد الحكم على من تمنى الموت للعثماني بدل السائحتين، أنا أتمنى الموت لكل قيادي في حزب العدالة والتنمية، لو كان ممكن سأعلق رقابهم بشارع محمد الخامس».

آخر الأخبار