رغم تخصيص مجلس مدينة البيضاء ل700 مليار لقطاع النظافة الشركات الدولية لم تدخل المنافسة - الجريدة 24

رغم تخصيص مجلس مدينة البيضاء ل700 مليار لقطاع النظافة الشركات الدولية لم تدخل المنافسة

الكاتب : الجريدة24

27 فبراير 2019 - 09:00
الخط :

صادق المجلس الجماعي للدار البيضاء، مؤخرا، بالإجماع على نقطة التدبير المفوض لقطاع النظافة، فيما أجلت نقط أخرى إلى الدورة المقبلة.

وفي هذا السياق قال الحسين نصر الله، رئيس الفريق الاستقلالي بالجماعة الحضرية للدار البيضاء في تصريح ل" الجريدة 24" أنه يحس بالاطمئنان بعد تولي إدارة التراب الوطني متابعة ملف النظافة بالعاصمة الاقتصادية، مشيرا إلى أن المصادقة على الاتفاقيات مع شركتي النظافة اللتين رصت عليهما الصفقة في تدبير قطاع النظافة "وضعتنا أمام خيارين ما بين سيء وأسوء إما ندخلوا مع الشركتين في عقدة جديدة وإما نبقاو معاهم في مرحلة انتقالية".

وأضاف الاستقلالي نصر الله، أن خطورة ملف النظافة بالبيضاء تكمن في عدم استجابة الشركات الدولية المتخصصة لطلبات العروض للجماعة على الرغم من تخصيص هذه الأخيرة لمبلغ 90 مليار في السنة والتي تقدر قيمتها ب630 مليار لمدة 7 سنوات من العقدة، مضيفا أن دخول الشركة اللبنانية "أفيردا"، والشركة الفرنسية "ديريشبورغ"، والتي تمت المصادقة على اتفاقيتها، وحيدتين في غمار المنافسة مع كل من "الشركة المغربية" "ميكومار" اضطر مع هذا المعطى التزام المجلس الجماعي بهذا المبلغ المهم نظرا لأنه لم يكن في موقع قوة خلال أطوار التفاوض.

وتسائل القيادي ذاته قائلا: عن كيف يعقل أن تخصص الجماعة مبلغ 700 مليار درهما للقطاع ولا تتقدم الشركات على التسارع نحو إبرام هذه الصفقة المغرية في قطاع يعد من أهم القطاعات بالبيضاء، وهو الأمر الذي وضع الجماعة أمام اختيار شركتين فقط، معزيا الأمر إلى فقدان الشركات الدولية المعنية بالقطاع الثقة في المجلس الجماعي، موضحا أن السبب وراء عدم تقدم هذه الشركات لطلبات العروض يرجع لتخوفاتها من السياسية المالية للجماعة إلى جانب توجسها من عدم قدرة المجلس على الوفاء بالالتزام بتعهداته سيما وأن هذا الأخير غارق في الديون، معتبرا أن صفقى النظافة التي أطلقتها الجماعة تعد أهم نقطة في حياة المجلس الولائية، حسب تعبيره.

آخر الأخبار