مغربية من تاونات تفوز بجائزة مسابقة أبو ظبي للقرآن البالغة قيمتها 30 ألف درهم إماراتي – الجريدة 24

مغربية من تاونات تفوز بجائزة مسابقة أبو ظبي للقرآن البالغة قيمتها 30 ألف درهم إماراتي

الكاتب : الجريدة24

23 مايو 2020 - 09:45
الخط :

فاس: رضا حمد الله

فازت فاطمة الزهراء المرابط، طالبة بالمدرسة العليا للأساتذة تخصص التربية الخاصة للأطفال في وضعية إعاقة، ب30 ألف درهم إماراتي قيمة الجائزة الأولى للتفوق في مسابقة أبو ظبي الدولية للقرآن الكريم، المندرجة ضمن جائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه في دورتها السادسة، متفوقة على عشرات المتسابقات من مختلف الدول العربية.

وتوجت فاطمة الزهراء التي تنحدر من قرية ظهر السوق/ مرنيسة بتاونات، وعمرها 20 سنة، بالجائزة في حفل افتراضي عن بعد نظم بأبو ظبي، بعدما حازت جائزة أحسن ترتيل للقرآن الكريم في فئة كل الجنسيات، حيث كانت جوائز هذه المسابقة مغربية بامتياز، إذ فازت بالرتبة الثانية المغربية كوثر الزييري، فيما احتلت شيماء لشهب المرتبة الثالثة.

وسيطر المتسابقون المغاربة على غالبية جوائز هذه المسابقة كما أعلن عن ذلك في الحفل الافتراضي الذي ترأسه الشيخ سيف بن زايد آل نهيان رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي، حيث فاز المقرئ أنس المحمدي بجائزة أفضل ترتيل للقرآن الكريم، فئة الذكور، متبوعا باليمني عبد السلام غمدان ثانية والمغربي عبد الله بلا في المركز الثالث.

وواصل المتسابقون المغاربة تفوقهم في مسابقة أبو ظبي الدولية للقرآن الكريم، بعدما استحذوا العام الماضي (2019) على غالبية الجوائز حيث توجت 3 مغربيات في صنف ترتيل القرآن الكريم إناث ولكافة الجنسيات، حيث فازت شيماء زروال بالمرتبة الأولى متبوعة تباعا بسارة الحيلي وسلمى الصحصاح.

وينال الفائز بالمرتبة الأولى للمسابقة التي عرفت مشاركة متسابقين من حوالي 85 دولة، 30 ألف درهم إماراتي، مقابل 20 ألف درهم لصاحب المركز الثاني و10 آلاف درهم إماراتي للثالث، فيما تضم الجائزة فئتين رئيسيتين تتعلقان بالترتيل الضامة ل3 أقسام أحدهما مفتوح لكل الجنسيات، والثانية خاصة بالإماراتيين، والثالثة لأصحاب الهمم تقديرا لهذه الفئة من المجتمع.

آخر الأخبار