ضحية للبوليساريو: غالي اغتصبني في الرابوني وأطالب إسبانيا باعتقاله – الجريدة 24

ضحية للبوليساريو: غالي اغتصبني في الرابوني وأطالب إسبانيا باعتقاله

الكاتب : انس شريد

26 أبريل 2021 - 07:30
الخط :

كشفت خديجتو محمود، عن وقائع جريمة اغتصابها بالتفصيل من طرف زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، إبراهيم غالي.

وقالت خديجتو محمود، في شريط فيديو، أنها وصلت إلى إسبانيا عام 1995، لتقرر سنة 2005 الذهاب إلى مخيمات تندوف، لزيارة أسرتها، بكونها تنحدر من هناك.

وأضافت ذات المتحدثة، أنها مكثت في مخيمات تندوف إلى غاية سنة 2010، حيث عملت خلال هاته الفترة كمترجمة في “الرابوني”، وكذلك مع العديد من المنظمات غير الحكومية المكلفة بمهمة الترجمة.

وأبرزت خديجتو، أنها تعرضت للاغتصاب من طرف زعيم البوليساريو إبراهيم غالي، بعدما تقدمت إلى مقر الجبهة الانفصالية، من أجل الحصول على رخصة مغادرة مخيمات تندوف.

وطالبت خديجتو محمود، من السلطات الإسبانية، بعدما تقدمت بشكاية رفقة عدد من الضحايا، بإلقاء القبض الفوري على المدعو إبراهيم غالي زعيم البوليساريو.

وكان زعيم البوليساريو إبراهيم غالي قد تسلل إلى إسبانيا، مؤخرا، لتلقي العلاج، مستعملا هوية مزيفة وأوراق سفر مزورة.

وفي المقابل عبرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عبر بلاغها عن أسفها لموقف إسبانيا التي تستضيف على ترابها المدعو إبراهيم غالي، زعيم ميليشيات “البوليساريو” الانفصالية، المتهم بارتكاب جرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وقالت الوزارة في بلاغها، إن المغرب يعبر عن خيبة أمله من هذا الموقف الذي اعتبرته بأنه يتنافى مع روح الشراكة وحسن الجوار، والذي يهم قضية أساسية للشعب المغربي ولقواه الحية.

وشددت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، على أن موقف إسبانيا في قضية زعيم الجبهة الانفصالية يثير قدرا كبيرا من الاستغراب وتساؤلات مشروعة يطرحها المغرب، بخصوص استضافته لهذا المجرم على أراضيها.

TV الجريدة