لخليع يواجه مطالب عمال السكك الحديدية – الجريدة 24

لخليع يواجه مطالب عمال السكك الحديدية

الكاتب : الجريدة24

30 أبريل 2019 - 06:30
الخط :

عقد المجلس الوطني للجامعة الوطنية لعمال السكك الحديدية دورته العادية يوم الخميس 25 ابريل الجاري، بالمقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء، خصص لمستجدات الحوار الاجتماعي مع الإدارة العامة للمكتب الوطني للسكك الحديدية و القضايا القطاعية والتنظيمية داخل الجامعة .

ثمن المجلس الوطني القرارات الصادرة عن اللجنة الإدارية للاتحاد المغربي للشغل التي عقدت بالدار البيضاء يـوم الأربعاء 17 أبريل 2019، معتبرا أن العرض المقترح من طرف الحكومة في إطار مشروع الاتفاق الثلاثي الأطراف "تقدم ايجابي وان كان لا يرقى إلى تطلعات وانتظارات الطبقة العاملة المغربية ويطالب بالاستمرار في النضال حتى انتزاع الشغيلة المغربية للمزيد من المكتسبات المشروعة.
وطالب المجلس ذاته الإدارة العامة بإدراج الزيادة المقترحة من طرف الحكومة في المفاوضات القادمة مع الجامعة مشددا على ضرورة تفعيل الالتزام ببنود الاتفاق المبرم مع الجامعة في إطار بروتوكول 2011/2015 ببناء السكن الاجتماعي في جميع الإقامات المتفق عليها، وبالموازاة أكد أيضا على اعتماد آليات جديدة قادرة على تحسين شروط ولوج السككيين للسكن و تنويع العرض السكني بوضع جملة من الخيارات توافق و إمكانات كل الشرائح السككية،و أيضا حسب تصنيف المدن ودلك من خلال الرفع من قيمة الدعم المالي المعمول به حاليا المقدر ب 20000 درهم إلى منح إعانات مباشرة مهمة تساير التغيرات الاقتصادية التي تعرفها البلاد وخصوصا قطاع العقار .

كما اعتبرت الهيئة نفسها أن الجهود المبذولة من طرف تعاضدية الاحتياط الاجتماعي للسككين من أجل تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للسككيين غير كافية في ظل غياب مكاتب جهوية ممثلة للتعاضدية في الجهات و الإقامات البعيدة عن المركز والأكثر احتياجا لهده الخدمات على غرار مكاتب الدار البيضاء مكناس وجدة اسفي المحدثة مؤخرا، مطالبة بالتعجيل بفتح المكاتب الجهوية لكل من طنجة الجديدة ومراكش المتفق عليها في انتظار فتح باقي المكاتب وإيجاد حل للمشاكل الاجتماعية الناجمة عن معضلة استخلاص التعويضات التكميلية فيما يخص التسبيقات والتي يقترح من خلالها اعتماد طريقة بديلة وسلسة لاستخلاصها .
وأشار ذات المصدر إلى أنه رغم الجهود المبذولة من طرف مصلحة الشؤون الاجتماعية للسككيين من اجل تحسين جودة الخدمات الاجتماعية المقدمة للسككيين تبقى غير كافية في ظل التزايد الكبير لطلبات السككيين لهدا المرفق الاجتماعي .

وعبر المجلس الوطني للجامعة المذكورة عن ثتمينه للإجراءات والتدابير التي تم اتخاذها للارتقاء بالخدمات الاجتماعية من ترميم و وتحديث التجهيزات ومعدات المطبخ بمراكز الاصطياف في كل من مراكش الحوزية والفنيدق مؤكدا على مواصلة نفس الاوراش في كل من مركز افران السعيدية والمحمدية وتجويد الخدمات الاجتماعية و الاجتهاد في إيجاد كل الآليات لتطوير الخدمات نوعيا ومجاليا وأيضا الاستمرار في إحداث مراكز اصطياف جديدة ضمن البرامج الاستثمارية للقطاع للرفع من الطاقة الاستيعابية.
وندد المجلس المذكور بالتعجيل بإخراج اتفاقيات الشراكة المتفق بشأنها مع الجامعة والتي تخص استئجار مركبات و إقامات صيفية وفنادق في أهم المدن السياحية ووكالات الأسفار فيما يخص الحج والعمرة والنوادي الرياضية بكل المدن التي تعرف تواجد مهم للسككين والتعجيل بإخراج اتفاقية الشراكة مع شركات صناعة السيارات إلى جانب استفادتهم وأسرهم من اتفاقية الشراكة التي تربط القطاع باتصالات المغرب من عروض الشركة فيما يخص الهاتف النقال – الهاتف الثابت والانترنيت بالإضافة إلى تعجيل اتفاقية الشراكة في ميدان الاصطياف على المستوى الخارجي.

وفي السياق ذاته دعى المجلس نفسه إلى إحداث الصندوق الخاص بفلس الأرملة وحل إشكالية صرف منيحتها والرفع من كل منحة نهاية الخدمة ومن مساهمة الإدارة بالتقاعد التكميلي RECORE وكذا استحضار مطالب المتقاعدين وايلاءهم العناية الكفيلة للاستفادة من كافة المجالات الاجتماعية وإدراجهم ضمن الاتفاقيات المزمع إبرامها مستقبلا اضافة إلى إحداث مراكز المساعدة الاجتماعية على غرار باقي القطاعات.

وسجل المصدر ذاته تباطؤ الإدارة العامة في معالجة هدا الملف مؤكدا على ضرورة الإسراع بصرف الغلاف المالي المرصود له مع الأخذ بعين الاعتبار المقترحات العملية والموضوعية التي تقدمت بها الجامعة خلال المفاوضات والتي تشمل كل الفئات مغبة تعميق الهوة بخصوص الفوارق الأجرية بين السككيين .

اقتصاد