جزائريون يختارون باريس لمنع بوتفليقة من البقاء رئيسا عليهم مدى الحياة – الجريدة 24

جزائريون يختارون باريس لمنع بوتفليقة من البقاء رئيسا عليهم مدى الحياة

الكاتب : الجريدة 24

الأربعاء 12 سبتمبر 2018 | 17:30
الخط :

هشام رماح

قررت  “حركة مواطنة” الجزائرية نقل صراعها مع ساكن قصر “المرادية” إلى باريس، حيث تعتزم تنظيم تجمع للمهاجرين الجزائريين ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة

ويرتقب أن يلتئم جزائريون مناهضون لعبد العزيز بوتفليقة، يوم السبت  في “ساحة الجمهورية”  شتنبر الجاري، بالعاصمة الفرنسية للتنديد برغبة عبد العزيز بوتفليقة في البقاء على كرسي الرئاسة لولاية خامسة.

ونقل موقع “Algérie patriotique” أن “حركة مواطنة” قررت نقل صراعها ضد بوتفليقة، 81 عاما، والذي عاني من شلل نصفي أقعده على كرسي متحرك، إلى باريس بعدما عجزت عن التعبير عن موقفها في مدينتين جزائريتين وهما العاصمة الجزائر وقسنطينة.

وتعتبر “حركة مواطنة” المنشأة في ماي الماضي، منصب رئيس البلاد شاغرا بسبب العجز البادي على عبد الرئيس بشأن إدارة البلاد، وقد دعت إلى تعبئة شعبية للوقوف في وجه رغبة النظام في جعل عبد العزيز بوتفليقة رئيسا مدى الحياة

وكانت “حركة مواطنة” تتحدث باسمها زبيدة عسول، رئيسة حزب الاتحاد من أجل التغيير والرقي في الجزائر، قد حملت السلطات في الجارة الشرقية تبعات تمكين بوتفليقة من ولاية خامسة خلال شهر أبريل المقبل موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في البلاد.

دولية