العثماني يعترف: التأطير الطبي بالمغرب بعيد عن المعايير الدولية - الجريدة 24

العثماني يعترف: التأطير الطبي بالمغرب بعيد عن المعايير الدولية

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

27 مايو 2019 - 02:16
الخط :

أقر سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أن المغرب لا يزال بعيدا كثيرا على مستوى توفير خدمات صحية جيدة لفائدة المغاربة.
وقال العثماني، الذي كان يتحدث خلال جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة في مجلس النواب، اليوم الإثنين، "إن الحكومة واعية بالخصاص الذي يعرفه القطاع الصحي، سواء على مستوى الموارد البشرية، أو على مستوى الوسائل وبنيات الاستقبال، أو على مستوى الحكامة والتدبير".

وأضاف العثماني أن "الحكومة واعية بحجم التحديات التي لا زالت تواجه قطاع الصحة، وتتفهم الانتظارات المشروعة للمواطنين في منظومة صحية تحفظ كرامتهم وتلبي حاجياتهم الصحية بالجودة المطلوبة".

وأشار رئيس الحكومة إلى أن "معدل التأطير الطبي بالمغرب لا يزال بعيدا عن المعايير المحددة من طرف المنظمة العالمية للصحة، التي تؤكد على أن تصل كثافة العاملين في مجال الصحة إلى 4,45 لكل 1000 مواطن في غضون 2021 لتحقيق التغطية الصحية الشاملة والرفع من قدرة النظام الصحي".

لكن سعد الدين العثماني أفاد، في ذات الجلسة البرلمانية، أن نسبة تغطية العاملين في مجال الصحة بالمغرب لا تتجاوز 1386 شخص لكل طبيب.

ولفت رئيس الحكومة إلى أن حكومته أعدت مخططا وطنيا للنهوض بالقطاع الصحي في أفق سنة 2025، من أجل مواجهة التحديات والجواب على انتظارات المغاربة في المجال الصحي.

ويرتكز هذا المخطط، حسب العثماني، على ثلاثة دعامات أساسية. تتمثل الأولى في "تنظيم وتطوير عرض العلاجات بهدف تحسين الولوج إلى الخدمات الصحية"، أما الثانية فتتمثل في تقوية الصحة الوطنية وبرامج محاربة الأمراض، فيما تركز الدعامة الثالثة على تطوير حكامة القطاع وترشيد استخدام الموارد واستعمالها.

ويهدف «المخطط الوطني للصحة في أفق 2025»، في جانبه المتعلق بتعزيز البنية التحتية، وفق المصدر ذاته، إلى الرفع من الطاقة الاستيعابية للمستشفيات بحوالي 10327 سرير ستهم إنجاز 63 مستشفى عمومي جديد، وتوسعة 15 مركزا استشفائيا وبناء منشآت ومصالح استشفائية أخرىّ، مع مواصلة تأهيل المستشفيات العمومية وتجهيزها.

سياسة