الوفي تتوعد من يرمي مخلفات عيد الأضحى بهذه العقوبات – الجريدة 24

الوفي تتوعد من يرمي مخلفات عيد الأضحى بهذه العقوبات

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

الإثنين 20 أغسطس 2018 | 18:30
الخط :

بعدما أطلقت حملة تحسيسية تحتوي على توزيع مطويات وصلات اعلامية للتحسيس بعدم رمض الأزبال في الأماكن غير المخصص لذلك، وذلك بمناسبة عيد الأضحى، وجهت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، دورية إلى إلى المدراء الجهويين لوزارتها، تحثهم على القيام بدورهم للحفاظ على نظافة البيئة، وحماية صحة المغاربة، من عشوائية رمي مخلفات العيد.

وتشدد الوفي في الدورية المشار إليها إلى ضرورة تفعيل دور الشرطة البيئية من خلال قيامها بالمراقبة والتفتيش ومعاينة المخالفات وتحرير محاضر في شأنها خلال أيام عيد الأضحى.

واشتكت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، من ضعف تفعيل القانون المتعلقة بزجر المخالفات في مجال البيئة.
ومن بين الممارسات التي نبهت اليها دورية الوفي، رمي مخلفات عيد الأضحى في الأزقة والشوارع الرئيسية بالمدن الحضرية، أساسا، فضلا عن حرق رؤوس الأضاحي في الأماكن العامة وكذا رمي أشلاء الأضاحي خارج القمامات وفي الأماكن غير المخصصة لذلك.

يذكر أن القانون المتعلق بتدبير النفايات والتخلص منها يعاقب المخالفين “بغرامة من مائتي إلى عشرة آلاف درهم، إذا تعلق الأمر بإيداع أو رمي أو طمر أو تخزين أو معالجة أو إحراق أو التخلص من النفايات المنزلية أو النفايات المماثلة لها أو النفايات الصناعية أو الطبية والصيدلية غير الخطرة، أو النفايات الهامدة أو النفايات الفلاحية خارج الأماكن المعينة لهذا الغرض”.

كما يعاقب ذات النص “بغرامة من 5000 درهم إلى 20000 درهم وبحبس من شهر إلى سنة أو بأحد هاتين العقوبتين فقط، كل من قام بإحراق النفايات باستثناء النفايات النباتية المتأتية من الحدائق ووقيد القش الذي يتم في الحقول”.

سياسة

g