لقاء جنيف بين المغرب والبوليساريو ينتهي بالاتفاق على عقد لقاء – الجريدة 24

لقاء جنيف بين المغرب والبوليساريو ينتهي بالاتفاق على عقد لقاء

الكاتب : الجريدة 24

الخميس 06 ديسمبر 2018 | 16:21
الخط :

انتهت اليوم الخميس جولة المفاوضات المباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو بجنيف، حيث أعلن ناصر بوريطة قبل قليل في تصريح صحفي نقلته عنه قناة الجزيرة القطرية، موافقة المغرب المبدئية على عقد جولة ثانية.

اجتمع مبعوثون من البلدان الأطراف في النزاع حول الصحراء بالإضافة إلى ممثل عن جبهة بوليزاريو في جنيف امس الأربعاء  5ديسمبر الجاري. وتأمل الأمم المتحدة، أن تفضي هذه الجولة من المحادثات الأولى منذ ست سنوات، إلى استئناف المفاوضات بشكل رسمي ومتواصل.

و شارك في المحادثات كل من ناصر بوريطة، وزير الخارجية المغربي، وعبد القادر مساهل، وزير الخارجية الجزائري، وإسماعيل ولد الشيخ أحمد، وزير الخارجية الموريتاني، بالإضافة إلى خاطري أدّوح، رئيس برلمان جبهة بوليزاريو. ولم يدل أي وفد بتصريحات عند وصوله إلى جنيف.

من جهته، أعرب مبعوث الأمم المتحدة، والرئيس الألماني السابق هورست كوهلير، عن تفاؤله عقب جولة قام بها في المنطقة الصيف الماضي. ويأمل المبعوث الدولي التوصّل إلى حل “دائم” و”متفق عليه” بشأن الحكم الذاتي في المناطق الصحراوية المتنازع عليها.

وقد توقّفت آخر محادثات مباشرة بين الأطراف المتنازعة في عام 2012 بعد الفشل في التوصّل إلى اتفاق بشأن الوضع القانوني للأراضي المتفاوض حولها، وتركيبة اللجنة التي من المفترض أن تشرف على تنظيم استفتاء بشأنها. ويوم الثلاثاء 5 ديسمبر الجاري، ناشد أنطونيو غوتيرّيس الأطراف المشاركة في المحادثات بالتفاوض دون “شروط مسبقة”.

رغم ذلك، لايزال كل طرف متمسكا بموقفه. والنهج المتبع هو عدم “فرض ضغوط كبيرة أو تحديد انتظارات غير واقعية” في هذه الجولة من المحادثات، وفق مصدر دبلوماسي حسن الإطّلاع، تحدّث إلى وكالة الأنباء الفرنسية AFP، مذكّرا بالعلاقات المتردية بين الجزائر والرباط.

آخر الأخبار

g