مراكش: مصير مجهول ينتظر أزيد من 100 تلميذ – الجريدة 24

مراكش: مصير مجهول ينتظر أزيد من 100 تلميذ

الكاتب : الجريدة24

21 سبتمبر 2020 - 06:00
الخط :

أمينة المستاري

فوجئ مجموعة من أباء وأولياء تلاميذ وافدين من التعليم الخصوصي بأن المدرسة العمومية "جنان اوراد"، التي وجهوا إليها من طرف مدير مدرسة "غرناطة"، مهجورة تماما.

الآباء الذين توجهوا صباح اليوم الإثنين إلى المدرسة أصيبوا بذهول وصدمة، بعد أن وقفوا بباب مؤسسة انتهى العمل من بنائها وغابت عنها الأطر التربوية ومديرها...مما دفعهم للاحتجاج ورفع أصواتهم المنددة، فبعد أن حصل أزيد من 100 تلميذ على شواهد المغادرة من المؤسسات الخاصة، حاولوا الأسبوع المنصرم تسجيل أبنائهم بمدرسة غرناطة لقربها من سكن مجموعة منهم، لكن المدير رفض بدعوى الاكتضاض، وحولهم إلى مدرسة جنان اوراد لتسجيل فلذات أكبادهم.

" جئنا اليوم إلى مدرسة جنان اوراد لتسجيل أبنائنا، لكننا نفاجئ بكونها مهجورة، لا يوجد بها مدير ولا أطر إدارية أو تربوية...فقط وجدنا ورقة كتب عليها اسم رئيسة جمعية الآباء...ماعرفناش واش هاد الناس كيلعبوا بنا؟ مدرسة فارغة باقي الأبواب ديالها ما تفتحات؟ هذا لعب بمصير الأبناء ديالنا" تصرح إحدى الأمهات في اتصال بالجريدة24.

وحسب مجموعة من الآباء، فقد علموا من مصادر أن المقاول المسؤول عن مشروع بناء المدرسة هو من رفض تسليم مفاتيح المؤسسة، في انتظار تسوية مستحقاته المالية مع الجهات المسؤولة، وتساءل الآباء عن دور الجهات الوصية، وحملوها مسؤولية ما يتعرض له التلاميذ من ضياع وعدم التحاقهم لحد الآن بمقاعد الدراسة، وظلوا ككرة تقاذفها الإدارة، خاصة وأن المديرية الجهوية للتربية والتكوين هي من وجهت طلبات الآباء الوافدين من التعليم الخصوصي نحو مدرسة غرناطة، إلا أن أبواب هذه المؤسسة أوصدت في وجوههم.

مجتمع