أكادير: حداد وسواد في يوم عيد العمال بسوس ماسة – الجريدة 24

أكادير: حداد وسواد في يوم عيد العمال بسوس ماسة

الكاتب : الجريدة24

02 مايو 2019 - 09:00
الخط :

أمينة المستاري

اختلط الأسود بالأصفر بأهم شوارع مدينة أكادير، وعوضت اللافتات السوداء لافتات الكونفدرالية الديموقراطية للشغل اللافتات البيضاء والصفراء، حزنا وحدادا على شهيدتي لقمة العيش، ضحيتي حادثة حافلة العاملات بأنزا أمس الاربعاء.

عيد ليس ككل الأعياد عاشه العمال بأكادير، ومسيرة عمالية كبيرة في فاتح ماي، انطلقت من مقر الكونفدرالية نحو الباطوار، ومنه توجهت نحو شارع المقاومة ثم الحسن الثاني، في جو ساده الحزن ورفعت العاملات اللواتي ارتدين جلابيب وملاحف سوداء شعارات رافضة لتبخيس "حياة العامل(ة).

المستشار عبد الحق حيسان، عضو المجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل وبرلماني، الذي كان يتقدم المسيرة  اعتبر أنه وعوضا عن الاحتجاج اليوم على الحكومة والاتفاق الأخير، احتجت الكونفيدرالية اليوم على الوضعية الكارثية التي تعيشها المرأة العاملة في جميع القطاعات ( الفلاحة، الصبير...)

واستنكر حيسان الحالة التي يتم فيها نقل العاملات والعمال كأنهم "حشرات"، والتي تودي من حين لآخر بحياة العديد منهم، وحمل المسؤولية في استمرار هذه الحالة للسلطات مندوبية الشغل والشركات  التي تخصص للعمال والعاملات حافلات لا تليق بنقل "الإنسان"، ومحملا المسؤولية للخروقات التي تقع عند تحويل الحافلات أو شاحنات نقلهم للفحص التقني.

وأكد حيسان أن الكونفدرالية تتابع قضية شهيدات لقمة العيش من أمس الثلاثاء، خاصة وقد تزامن الحادث مع طرح البرلماني حيسان لسؤال حول تزايد حوادث السير التي تودي بحياة العمال، والتمس قراءة الفاتحة في مجلس المستشارين لكن التماسه رفض لكونه غير مدرج في جدول المجلس.

مجتمع