غضب نقابي من احتجاز أساتذة بأكاديمية وجدة - الجريدة 24

غضب نقابي من احتجاز أساتذة بأكاديمية وجدة

الكاتب : الجريدة24

02 فبراير 2019 - 09:07
الخط :

فاس: رضا حمد الله

استغربت مصادر نقابية ما أسمته "احتجاز أعضاء نقابيين وحقوقي داخل مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بوجدة، طالبوا بحقهم في تغيير مادة التخصص من مادة الاقتصاد إلى مادة الاجتماعيات إسوة ببعض الأساتذة بمديرية وجدة ومديريات أخرى لكونهم حاملين الماستر في القانون العام من كلية الحقوق.

وقالت إن مسؤولي الأكاديمية عمدوا لإغلاق الأبواب عليهم، متحدثة عن احتجاز هؤلاء الأساتذة وعضو بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان في غياب الشروط الأساسية للبقاء على قيد الحياة، وغياب الأغطية والماء والكهرباء والمرافق الصحية التي أغلقت أبوابها كما أبواب الأكاديمية بعد إعلان المعنيين دخولهم في اعتصام مفتوح بمقرها.

وتحدثت الجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي) في بيان لها، عن انحراف غير مسبوق من مسؤولي الأكاديمية بعد أن اختاروا الهروب إلى الأمام محاولة للتغطية على حجم الخروقات المستشرية، مطالبة الجهات المعنية بسلامة المحتجزين للتدخل لإنصافهم، محملة الأكاديمية مسؤولية أي مضاعفات صحية لهذا الاحتجاز خارج القانون.

ودخل موسى بندال ومحمد عدوي، أمس الجمعة، في اعتصام بالأكاديمية للمطالبة بتغيير مادة التخصص، قبل أن تلتحق بهم زميلتهما بالمير، إلا أنه لم يسمح لها بالدهول بدعوى أن المدير في اجتماع، كما الكاتب الجهوي للنقابة الدهاك وزميله الحسين شعوف اللذين منعا بدورهما من الدخول عند المعتصمين، كما علاي عضو الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

مجتمع