ورشة بالرباط تناقش سبل حماية الأطفال من الاعتداءات الجنسية – الجريدة 24

ورشة بالرباط تناقش سبل حماية الأطفال من الاعتداءات الجنسية

الكاتب : الجريدة 24

الخميس 05 أبريل 2018 | 22:00
الخط :

دعا مشاركون في ورشة لتقاسم المنجزات نصف المرحلية لمشروع تعزيز المنظومة المغربية المتعلقة بالحماية الشاملة للطفولة، اليوم الخميس بالرباط، إلى إرساء آلية قانونية ومسطرية لحماية الأطفال من جميع أشكال الاعتداءات الجنسية.

وأكد المشاركون خلال هذه الورشة المنظمة تحت عنوان “مستقبل أفضل لأطفالنا”،من طرف (جمعية أمان)، بشراكة مع وزارة العدل، والمنظمة الإسبانية غير الحكومية “مساعدة، تبادل وتنمية”، وبدعم مالي من الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي والتنمية، أن مشروع تعزيز المنظومة المغربية المتعلقة بالحماية الشاملة للطفولة، الذي جرى إطلاقه بميدنتي طنجة وتطوان، يروم المساهمة في تقوية الديمقراطية عبر دعم منظومة العدالة لفائدة القاصرين بالمغرب.

كما شددوا أيضا على أن المشروع يهدف بالأساس إلى توفير التعاطي القانوني والاجتماعي مع الاعتداءات الجنسية التي تطال القاصرين، بواسطة دعم قدرات أعضاء لجان التنسيق المتواجدة بالمحاكم، في ما يتعلق بالرصد والتكفل والتوجيه في حالات الاعتداء الجنسي، والنهوض بمرافعة سياسية ومواطنة حول الاعتداء الجنسي على الأطفال.

وأبرز المشاركون أن الظرفية الحالية التي تتميز بمسار إصلاح القانون الجنائي ، مواتية لإدخال المواءمات اللازمة وجعل القانون الجنائي المغربي متطابقا مع الالتزامات الدولية للمملكة ، وأيضا مع مطالب المجتمع المدني المتعلقة بحماية الاطفال.

وذكروا ، في السياق ذاته، بأن المغرب صدق على الاتفاقيات والمعاهدات الدولية الرئيسية المتعلقة بحقوق الإنسان، وتلك التي تهم حقوق الطفل، لاسيما اتفاقية الامم المتحدة حول حقوق الطفل واتفاقية مجلس أوروبا حول حماية الأطفال من الاستغلال ومن الاعتداءات الجنسية .

وأبرز المشاركون الحاجة إلى تقييم وجرد حصيلة الإطار القانوني الحالي، والإصلاحات الجارية بالمغرب في ما يتعلق بالاعتداءات الجنسية، وسد الثغرات القانونية والانكباب على إشكاليات تفعيل المعايير الوطنية والدولية التي صادق عليها المغرب، وصياغة توصيات تهدف إلى تحسين الإطار القانوني ذي الصلة بالظاهرة.

كما سجلوا تحديات عديدة، تتعلق بالأساس بضعف التنسيق بين المؤسسات والمجتمع المدني، ونقص في المعارف ذات الصلة بالاعتداءات الجنسية والكفاءات الخاصة لمعالجة حالات الاعتداء الجنسي، داعين إلى إحداث فضاءات ومراكز للاستماع ولتقديم علاجات متخصصة .

ويأتي تنظيم هذه الورشة بعد سنة على إطلاق المشروع بغية فتح النقاش مع الفاعلين في مجال حماية الطفولة، حول المنجزات المحققة.

آخر الأخبار

g