احتجاجات التلاميذ ضد الساعة.. تشل عددا من المؤسسات التعليمية بالمغرب – الجريدة 24

احتجاجات التلاميذ ضد الساعة.. تشل عددا من المؤسسات التعليمية بالمغرب

الكاتب : انس شريد

الخميس 08 نوفمبر 2018 | 14:25
الخط :

بعد حملة التي تم إطلاقها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قام مئات من التلاميذ من جل المؤسسات التعليمية بالمغرب منذ يوم أمس الأربعاء و صباح الخميس بمقاطعة الفصول الدراسية و خوض وقفة احتجاجية ضد قرار حكومة العثماني الذي تجلى في اعتماد على التوقيت الصيفي على طول السنة  .

وحسب المعطيات التي حصلت عليها الجريدة 24، خرج المئات من التلميذات والتلاميذ الرافضين للتوقيت الصيفي، بمدن الدار البيضاء وقلعة السراغنة وفاس وتالسينت وسوق السبت وأيت ملول والعطاوية والحاجب تملالت ومكناس وأزيلال وامنتانوت وزاكورة وبركان وبني ملال وطنجة ومراكش والراشيدية وغرسيف والقصيبة وميدلت وزايو وقلعة مكونة وتنجداد وانزكان وأمزميز ومجموعة من المدن الأخرى خرجوا للاحتجاج خارج أسوار مؤسساتهم التعليمية.

و في العاصمة الإقتصادية الدارالبيضاء قرر مجموعة من تلاميذ يدرسون في مجموعة من المدارس كالثانوية الشريف الإدريسي و وادي الذهاب و ابن المسيك خوض وقفة احتجاجية  أمام المؤسسة الذين طالبوا بضرورة إلغاء هذا التوقيت  وكذلك الدراسات العلمية التي أكدت خطورته على صحة المواطنين، علاوة على المخاطر الأمنية المرتبطة باستعمال هذا التوقيت فيما إنتقل مجموعة من تلاميذ خوض وقفة احتجاجية أمام مقر المديرية الاقليمية مولاي الرشيد  إذ أوضح تلاميذ أنهم يعانون من حضور للمؤسسة في فترة صباح بكونهم ينتمون إلى مناطق بعيدة من المؤسسة تعاني من التهميش إذ قد يتعرضون لسرقة في فترة صباح و أن التوقيت الجديد الذي صادقت عنه الحكومة ليس في مصلحة الجميع وأننا نطالب بإلغائها أو سنمتنع عن الولوج إلى الفصول الدراسية .

أما في فاس قد قام تلاميذ بعمل  انتفاضة بكل من ثانوية الوحدة وإعدادية النهضة،  بخروجهم للاحتجاج وإبلاغ أصواتهم الرافضة لهذا التوقيت، كما زملاؤهم بثانوية عبد الكريم الخطابي بظهر السوق ومؤسسات تعليمية أخرى بمناطق متفرقة بالإقليم نفسه، وبمدينة فاس خاصة ثانوية الأدارسة وإعدادية القدس ومؤسسات أخرى.

واختار تلاميذ المؤسسات التعليمية في مدينة آسفي و مراكش، نقل احتجاجاتهم إلى أمام مقر عمالة المدينة، ورددوا بدورهم شعارات رافضة  لعمل التوقيت الصيفي طوال السنة رافعين مجموعة من شعارات “مقاريش مقاريش” و العثماني سير فحالك الحكومة ماشي ديالك  إذ  عبروا عن رفضهم للتوقيت الصيفي لأنه يهدد صحتهم النفسية رغم التعديلات الذي قامت الوزارة الوصية على توقيت الدخول، دون فترة الاستراحة اللازمة بين الفترتين الصباحية والمسائية، إذ لا تكفي الساعة حتى لتنقلهم إلى منازلهم للغذاء.

وفي مدينة تازة، نظم تلاميذ ثانوية علي بن بري تظاهرة احتجاجية اتجهت نحو المديرية الإقليمية للتعليم، رافعين شعارات من قبيل: “مقاريش مقاريش”، “ولا لا ثم لا للتوقيت المهزلة”، “والعثماني سير فحالك الحكومة ماشي ديالك”؛ وهو الشكل الاحتجاجي نفسه الذي نظم في مدينة قلعة السراعنة، بعد خروج مسيرة تلاميذية من ثانوية تساوت التأهيلية، دعت مدارس أخرى إلى الالتحاق بالشكل الاحتجاجي.

جدير بالذكر أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، قد  أعلنت على أن المؤسسات التعليمية أنها ستواصل، العمل بالتوقيت العادي (انطلاقا من الساعة 8 صباحا)، على أن يتم اعتماد التوقيت المدرسي الجديد الذي سبق للوزارة أن أعلنت عن صيغه في بلاغ سابق ابتداء من يوم الإثنين 12 نونبر (انطلاقا من الساعة 9 صباحا).

 

 

 

آخر الأخبار