أمين مال جمعية المنتحر بالحاجب يتهم الرئيس - الجريدة 24

أمين مال جمعية المنتحر بالحاجب يتهم الرئيس

الكاتب : الجريدة24

الإثنين 20 مايو 2019 | 09:45
الخط :

فاس: رضا حمد الله

ترك أمين مال جمعية الخير لتسيير الخزان المائي بجماعة آيت ولال بطيط بإقليم الحاجب، رسالة مؤثرة شرح فيها دواعي وأسباب انتحاره بشرب كمية كبيرة من الماء الحارق (الماء القاطع) قبل وفاته بوصوله إلى المستشفى الإقليمي بالحاجب.

واستهلها بالحيف والظروف الاجتماعية التي عاشها رغم تحصيله العلمي وحصوله على شهادة جامعية، دون أن ينال حظه في التشغيل والإنصاف حتى في عمله في الجمعية التي اتهم رئيسها باختلاس أموال الجمعية والاختفاء عن الأنظار.

بعد غياب أربعة أيام بحثته فيها السلطة عن الرئيس، استدعت أمين المال، كما كشف ذلك في رسالته، مشيرا إلى ثقته العمياء في الرئيس طيلة أكثر من عقد عاشره فيها، ووصفه بالجبروت والطاغية، ساردا تفاصيل سطوه على مبالغ مالية حددها.

“كنت أتمنى أن يصل الأمر إلى القضاء، لكن الكل متورط في هذه القضية” هذا ما قاله في رسالته التي تركها ووقعها في 16 ماي الجاري قبل أن يقدم على خطوة الانتحار التي خلفت أسى وحسرة كبيرين في صفوف عائلته ومعارفه وسكان الدوار.

واتضح أن سكان الدوار لجؤوا إلى القضاء لإنصافهم مقدمين شكاية ضد الرئيس الذي اختفى عن الأنظار، بعد مدة من انتحار أمين المال الذي لم يرضى بما وقع خاصة أنه قدم شيكا للمكتب الوطني للماء والكهرباء.

loading...

آخر الأخبار