غضب واستنكار في صفوف عائلات مرضى “كورونا” بسبب النقص في أجهزة التنفس بالمحمدية – الجريدة 24

غضب واستنكار في صفوف عائلات مرضى "كورونا" بسبب النقص في أجهزة التنفس بالمحمدية

الكاتب : انس شريد

30 أكتوبر 2020 - 08:30
الخط :

يعاني المستشفى الإقليمي مولاي عبد الله في مدينة المحمدية من نقص في أجهزة التنفس، مما خلف حالة من الاحتقان لدى عدد من عائلات مرضى فيروس "كوفيد 19".

وأكد يوسف الذي يقطن في حي النصر وهو ابن أحد مرضى كورونا في تصريح للجريدة 24، أن المستشفى المذكور لا يتوفر على أجهزة تنفس تكفي لجميع المرضى، الذين هم في أمس الحاجة إليها.

وأضاف ذات المتحدث، أن المستشفى الإقليمي مولاي عبد الله، لا يتوفر سوى على جهازين للتنفس يتناوب عليهما المرضى، مبرزا أن هذا الأمر قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة خصوصا للحالات الحرجة.

وطالب ذات المتحدث، بضرورة تدخل وزارة الصحة وتوفير هذه الأجهزة، للحد من الحالات الحرجة بكون أن ارتفاعها قد يؤدي إلى تزايد عدد الوفيات.

وتجدر الإشارة إلى أن حصيلة الإصابات بالمملكة ارتفعت لحدود اللحظة إلى 215249 حالة، بعد تسجيل 3256 إصابة جديدة بالفيروس خلال الـ24 ساعة الأخيرة، فيما سجلت 3014 حالة شفاء جديدة، ما يرفع عدد الحالات التي تماثلت للشفاء إلى 177925، فيما تم تسجيل 53 حالة وفاة جديدة، لترتفع الحصيلة إلى 3625 حالة.

آخر الأخبار