أثرياء مراكش يخرقون الطوارئ “بالقصاير” – الجريدة 24

أثرياء مراكش يخرقون الطوارئ "بالقصاير"

الكاتب : بازين بشرى

19 نوفمبر 2020 - 05:00
الخط :

اختارت طبقة من البرجوازيين الاحتفال بسهرة خاصة " قصارة" داخل إحدى الفيلات بمراكش على أنغام الفن الشعبي رغم جائحة كورونا التي عصفت بأرواح المئات من الأشخاص.

وفضل أثرياء مراكش على رأسهم مؤسسة لأحد الفنادق المصنفة بعاصمة النخيل ورئيس إحدى الشركات الرائدة في مجال النقل رفقة بعض المدعوات، للاستمتاع بأجواء احتفالية على إيقاعات أغاني عبد المغيث، في الوقت الذي تمنع فيه التجمعات أيا كان عددها، لما تمثله من خطر على صحة وسلامة الجميع.

واجتمع خلال هذا الحفل أزيد من 10 أشخاص من الأثرياء للسهر والسمر و الرقص واحتساء الخمر، داخل "فيلا" فاخرة ، بدون ارتداء الكمامة ولا احترام التباعد الاجتماعي، خارقين بذلك حالة الطوارئ الصحية المعمول بها، والتي منع على إثرها جميع الاحتفاليات والجنائز والتظاهرات، قصد الحد من انتشار فيروس كورونا.

ويذكر أن فيديو " القصارة" أثار جدلا واسعا في على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب غناء عبد المغيت في مناسبة خاصة بالتزامن مع منع التجمعات والحفلات.

آخر الأخبار