قيادي بالجرار يكشف سبب موجة "النطيح" التي عرفها برلمان الحزب - الجريدة 24

قيادي بالجرار يكشف سبب موجة "النطيح" التي عرفها برلمان الحزب

الكاتب : الجريدة24

06 مايو 2019 - 11:15
الخط :

تعليقا على الفوضى الذي عمت يوم أمس الدورة 24 للمجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، قال قيادي وعضو سكرتارية الحزب أن التشنج لم يدم سوى 20 دقيقة الأولى من عمر الدورة بسبب خلاف حول القانون الداخلي.

وقال في تصريح للجريدة24 أن بعض الأعضاء اختلفوا حول من سيخلف رئيسة المجلس الوطني للحزب، بعدما تعذر عليها الحضور لأسباب صحية، حيث دفع البعض في اتجاه منح الرئاسة لأحد الأمناء العامين السابقين للحزب فيما أصر البعض الآخر على أن يكون خلف فاطمة الزهراء المنصوري من المكتب السياسي.

وأضاف المصدر ذاته أن الدورة بصفة عامة كانت ناجحة "وخرجنا بلجنة تحضيرية توافق حولها الجميع، كما أنه أغلب الأعضاء بقاو حتى للنهاية ديال الدورة"، "كاين لي شاف غي الأول ولكن ماشافش أن فالأخير خرجات الأمور على ما يرام"، يقول المصدر.

وبعد بلوكاج دام عدة أشهر قال المصدر ذاته، أن اللجنة التحضرية ستعقد لقاء قريبا من أجل تنظيم هياكلها ومن ثم التحضير لمؤتمر الحزب في أقرب الآجال.

يذكر أن برلمان البام شهد تلاسنا ومشادات كلامية حادة في بداية الدورة كادت تنسف دورة المجلس التي عقدت أصلا على صفيح ساخن بسبب وضعية البت الداخلي للحزب.

آخر الأخبار