أسر سوسية: آل أحشموض...ابن ايت باعمران الذي خلف أسرة بانزكان سارت بذكراها الركبان - الجريدة 24

أسر سوسية: آل أحشموض...ابن ايت باعمران الذي خلف أسرة بانزكان سارت بذكراها الركبان

الكاتب : الجريدة24

27 أغسطس 2022 - 12:00
الخط :

أمينة المستاري

من ميزة السوسي العصامي أنه لا ينتظر إرثا حتى ينفذ مشاريعه وأحلامه، فالأسرة السوسية، كانت تعلم ابنها كيف يتحمل المسؤولية، وكيف يصبح " أركاز " توجهه وتعلمه حرفة وقد برزت جل الأسر في التجارة، تدفع أبناءها إما لتعلم التجارة لدى أقرباء لهم أو تلقنهم ما يمكنهم من شق طريقهم.

هو نموذج آخر للسوسي العصامي نحط اليوم الرحال عنده، لنرصد كيف كون ثروة وأسرة بداية من الصفر شخصية اليوم " الحاج محمد بن الحسن بن البشير بن أحمد بن محند بوحشموض الملقب بأحشموض" الذي كون أسرة ممتدة مازالت تقتفي خطاه، عاش اليثم مند الصغر من جهة أمه، وقست عليه الظروف ونوائب الدهر وهو في سن مبكرة، فلم تسنح له الفرصة للتعلم، إلا أن الحياة علمته الكثير، وتمكن بصبره من الوصول لحلمه.

يتحدر محمد بن الحسن بن البشير من قبيلة آيت النص ايت بوبكر ، بدوار إد بوحشموض، بمنطقة إسك جماعة تيوغزة بسيدي إفني، فقد أمه المرحومة فاطمة بنت سيدي مبارك بن سيدي الحسن البوشناوي من جماعة ميرلفت دوار اد بوشني سيدي افني وهو في حوالي الثامنة من عمره، وحار والده كيف يعتني بابنه، هو الذي يقضي بياض يومه، خارج البيت في الفلاحة وكسب الماشية، وفي لحظة فكر الاب الحسن بن البشير بوحشموض في الهجرة سنة 1926 مشيا على الأقدام، وتوجه نحو إحشاش أكادير، حيث تتواجد أخته عائشة البشير وعدد من افراد اسرته فترك ابنه محمد تحت رعاية العمة وباقي افراد الاسرة باحشاش اكادير . ثم توجه نحو طنجة وفي نيته "الحريك" نحو فرنسا..

كانت خطة الحسن أن يغادر نحو فرنسا، رغم عدم توفره على وثيقة، أو عقدة تخول له السفر بن البشير على متن الباخرة، فتقمص دور متسول يحمل آلة وترية " لوطار" للتمويه، وظن المسؤولون بالباخرة أنه بمجرد حصوله على بعض المال من الركاب سيغادر، لكنه نفذ ما كان يخطط له، اختفى واختبأ حتى بلغت الباخرة فرنسا، ليخرج منها سليما، ويستقر هذا البلد منذ تلك الفترة وتزوج هناك بفرنسية وولد معها الفريد الحسن الى غاية سنة 1947.

بلغ الابن محمد تحت رعاية العمة عائشة 13 سنة، بعيدا عن أم أخذها الله إلى جواره، وأب اختار حياة الكدح ببلاد الأنوار، وفي يوم من الأيام، أرسلت العمة محمد لشراء البيض من إحدى مربيات الدجاج، فنفذ الأمر، واقتنى بعضه، حينها، فكر في الذهاب إلى قصبة أكادير أوفلا حتى يقتني المزيد منه وهو في الطريق، وهناك انتبه لوجود ملتقى الوادي والبحر على بعد كيلومترات قليلة، فقرر المغامرة والتوجه إلى هناك "تراست".

بعد وصوله منطقة تراست كما يروي ابنه البشير استفسر مجموعة من الرعاة عن اسم المكان ، فأجابوه: "دوار تراست" هناك استقر محمد عند أسرة مولاي العربي والطيب أحجام من 1932 إلى 1939، لقي معاملة حسنة وعناية بالغة، في وقت لم تتوقف عمته عائشة عن البحث عنه، انتشر صوت "البراح" باستمرار في الأسواق الأسبوعية والدواوير بنواحي اكادير، يذيع خبر اختفاء محمد ومواصافته، حتى تم العثور عليه بدوار تراست.

رفض محمد العودة إلى احشاش باكدير ، فقد أعجب بواد سوس، والساقية، وأشجار التين ....فقرر البقاء بتراست. وبعد بلوغه سن الرشد بدأ يؤجر قطعا أرضية فلاحية ويزرعها، وأصبحت له مهنة حرة، مكنته من الإرتقاء في عمله، كان حلمه امتلاك أرض فلاحية، ولم يفكر يوما في الهجرة إلى فرنسا واللحاق بأبه او ان يشتغل عند الاخارين.

حلم كان في متناوله بعد أن أرسل له والده 500 فرنك فرنسي، وهو مبلغ مالي كبير في ذلك الوقت، فقدج فضل أن يقتنى مجموعة من الأرضي الفلاحية والمواشي ، على الهجرة، تغلغل بين سكان شرفاء اهل تراست وعرف بمحمد بن الحسن، بل صاهرهم، وتزوج منهم سنة 1940 الشريفة الفاضلة فاضمة بنت محمد بن الحسن وٌُ بن سعيد حفيدة شرفاء اهل تراست ، عملا معا على بناء حياتهما، ثم ادخر الزوجان مبلغا ماليا مهما مكنهما خلال سنة 1944 من اقتناء بقعة أرضية، أقاما عليها منزلا، ثم فيما بعد اقتنى محمد أرضا فلاحية سنة 1945.

لم يدرس الحاج محمد بن الحسن في مدرسة عتيقة ولم يتلقى تعليما حكوميا، ظروفه الخاصة التي عاش خلالها ولا لاعتماد على النفس في سن حرجة، لكن الحياة علمته وصقلت تجربته، فأصبح ملما بتاريخ المنطقة، وطريقة تقسيم مياه السقي، وكتابة الأرقام ، أصبحت له قدرة في حساب المجاميع والطرح والقسمة بنباهة ذهنيه، وأضحى يفهم الفرنسية جيدا كما يكتب بعض الكلمات المتعلقة بمهنته.

واشتهر محمد بن الحسن بالفلاحة وتربية المواشي ابقار حلوب و الأغنام وكان من كبار منتجي العسل بمنطقة سوس بحيث ساهم في تأسيس او جمعية مربي النحل بسوس سنة 1995.

المرحوم محمد بن الحسن احشموض معروف بكرمه للأمة وطلبة المساجد بسوس، صبورا متواضعا، حسب شهادة إمام وخطيب المسجد الكبير بتراست العلامة الحاج احمد اليربوعي.

ويروي الكاتب الاستاذ محمد بوعدي أن محمد بن الحسن احشموض آوى بمنزله المناضل المقاوم مولاي بيهي بوعدي التراستي مدة شهرين كاملين..

رزق الحاج محمد بخمسة ذكور " أحمد، البشير، الحسين، يحيا وابراهيم" كما رزق بأربع بنات هن "فاطمة، حدية، خدوج والسعدية. وبعد أن توفيت زوجته، اقترن بسيدة أخرى أكمل معها ما تبقى من حياته، قبل أن يصاب بسكتة قلبية. كانت جنازته مهيبة حضرها مسؤولون وشخصيات، عكست أهمية الرجل ومكانته وسيرته التي سبقته بإنزكان.

علاقته بأرض الأجداد ايت بعمران لم تنتهي بل يساهم كل طلب منه ذلك في شؤون مسقط رأسه بحيث يساهم ويلبي طلبات اهل إسك اخرها سنة 1977 رفقة ابنه البشير احشموض ووضع رهن اشارة الكان بقعة ارضية مساحتها 2000 متر مربع لبناء مدرسة للتعليم أبناء الدوار تسمى الان مجموعة مدارس الحسن بن الحسين بإسك.

خلف محمد بن الحسن احشموض أبناء وتعهد بتربيتهم منهم المرحوم احمد احشموض ممرض ونقابي منخرط في حزب الإتحاد الوطني للقوات الشعبية، والبشير احشموض حاصل على الدبلوم المغربي لتسيير المقاولات وإطار مجموعة القاصدي أو مجموعة الستة التي سبق الحديث عنها، مدير مالي و اداري بالشركة المغربية للصيد SOGEP ، ومؤسس شركة متخصصة في صناعة مواد البناء "مؤسسة احشموض ش.م سنة 1976، كما سير ضيعة فلاحية باشتوكة سنة 1999 رفقة زوجته الحاجة صفية بنصالح.

وقد خصصت الضيعة لتربية الأبقار وانتاج الحليب والليمون، البشير ابن محمد بن الحسن بن البشير عضو بتعاونية كوباك الرائدة وطنيا في إنتج الحليب ومشتقاته، كما أصبح عضوا في المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وانخرط في صفوف النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالمغرب وتحمل مسؤولية رئيس اللجنة الوطنية الادارية للنقابة.

انتخب عضوًا بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لاكادير سنة 1993 وتحمل العديد من المسؤليات داخل هذه المؤسسة الدستورية ولازال يشغل منصب نائب أول للرئيس، ومثل الغرفة بمجلس جهة سوس ماسة درعة من سنة 2003 الى 2009 مكلف بالكتابة العامة للمجلس و أسند له الرئيس عزيز اخنوش العديد من القضايا ومثله في العديد من اللقاءات الوطنية والدولية.

كما سبق أن شغل مهمة امين مال ونائب رئيس نادي حسنية اكادير لكرة القدم من 1995-2001 ومن مؤسسي هلال تراست لكرة القدم.

أما شقيقه يحيا احشموض، فقد سار على نهج الاسرة شغل صفة مدير لشركة احشموض لمواد البناء صحبة أخيه المرحوم ابراهيم احشموض الذي شغل منصب مدير تجاري لنفس الشركة، فيما يشغل الحسين احشموض وهو إطار سابق لشركة التامين منصب محاسب شركة احشموض ش.م .

آخر الأخبار