سيدي قاسم: ستيني يستبيح أجساد تلميذات داخل مطبخ مركز صحي - الجريدة 24

سيدي قاسم: ستيني يستبيح أجساد تلميذات داخل مطبخ مركز صحي

الكاتب : الجريدة24

25 مايو 2022 - 11:00
الخط :

أمينة المستاري

مرة أخرى تستباح حرمة الأطفال وتتكرر واقعة اغتصاب فتيات قاصرات، لكن هذه المرة بجماعة عين دفالي بإقليم سيدي قاسم، والمغتصب ستيني يعمل كعنصر أمن في المركز الصحي، تم تقديمه أمام النيابة العامة باستينافية القنيطرة، بسبب ممارسات شاذة كان ضحيتها فتيات قاصرات تتراوح أعمارهن بين 13 و15 سنة، يدرسن بالمستوى الثانوي الإعدادي.

القاصرات وعددهن 2 مرجح للارتفاع، اعتدن الجلوس تحت سور المركز فيقوم باستدراجهن إلى مطبخ وسط المركز، ومن سوء حظ عنصر الأمن إغماء إحدى الفتيات أثناء ممارسته الجنس وافتضاض بكارتها وتسبب في إصابتها أيضا بنزيف في الدبر، مما جعله تحت وقع الخوف يحملها على الفور ويعرضها على طبيبة بمستشفى جرف الملحة، التي أكدت تعرض الفتاة لاغتصاب وافتضاض البكارة.

أصيبت أسرة الفتاة بصدمة بعد توصلها بالخبر، بعد أن أقرت ابنتها بتعرضها للاغتصاب، وتقدمت بشكايتها للسلطات الأمنية التي تدخلت وقامت عناصر الدرك الملكي بإيقاف المغتصب، لكن المفاجأة حدثت بعد تقدم أسرة أخرى بشكايتها تفيد تعرض ابنتها للاعتداء الجنسي عل يد نفس الشخص، الذي كان يقدم لهن بعض الملابس والنقود ليستدرجهن.

الستيني تم تقديمه أول أمس أمام النيابة العامة باستئنافية القنيطرة، بعد رفض الأسرتين التنازل عن شكايتهما مقابل مبلغ مالي مهم عرضه عليهما، فيما ينتظر أن يشجع إيقاف رجل المغتصب ضحايا آخرين في حالة وجودهن لتقديم شكاياتهن.

وعبر حقوقيون عن استنكارهم للواقعة، في وقت يرجح وجود ضحايا آخرين لكن الخجل و" الحشومة" قد تكون وراء عدم تبليغ بعض الأسر.

آخر الأخبار