الحبس لمغربية وزوجها التركي لنصبهما على ضحايا التسويق الهرمي - الجريدة 24

الحبس لمغربية وزوجها التركي لنصبهما على ضحايا التسويق الهرمي

الكاتب : الجريدة24

24 نوفمبر 2022 - 09:51
الخط :

الحبس لمغربية وزوجها التركي لنصبهما على ضحايا التسويق الهرمي

فاس: رضا حمد الله

حكمت ابتدائية فاس، على مواطن تركي شارك زوجته النصب على ضحايا سيما من النساء غرر بهن بداعي جنيهن أرباحا خيالية من التسويق الهرمي، وتسلما منهن مبالغ مالية متفاوتة، قبل مفاجئتهن باختفائهما وعدم تشغيل هواتفهما ليتقدمن بشكايات إلى النيابة العامة كانت سببا في تفكيك هذه الشبكة.

وأدانت التركي المسرح مقابل 10 آلاف درهم كفالة، بالحبس النافذ ل3 أشهر و1000 درهم غرامة نافذة بعد مؤاخذته في تهم مختلفة تتعلق بالمشاركة في الأفعال المنسوبة إلى زوجته التي تمت مؤاخذتها لأجل تهم النصب واقتراح مستهلك بجمع اشتراكات ناتجة عن تزايد هندسي لعدد الأشخاص المشتركين وبالبيع الهرمي.

وحكمت لأجل ذلك على الزوجة المعتقلة بجناح النساء بسجن بوركايز منذ شهرين، ب6 أشهر حبسا نافذا وألفي درهم غرامة نافذة، بعدما أوقف وزوجها في 7 شتنبر الماضي من طرف عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس بناء على شكايات عدة ضحايا نصب عليهم في مبالغ مالية متفاوتة بداعي جني أرباح.

وأنشأ الزوجان شبكة للتسويق الهرمي واستدرجوا ضحايا غالبيتهم نساء قسماهن إلى مجموعات هرمية أنشأت عبر تطبيق التراسل الفوري، إذ ساهمن بمبالغ مالية على أساس جني أرباح وهمية بشكل آني من عمليات تجارية مزيفة وغير قانونية، قبل أن يختفيا عن الأنظار بعدما استوليا على أموالا باهظة قدرت بمئات آلاف الدراهم.

وكان اعتقال الزوجين سببا في تفكيك باقي أفراد الشبكة الذين ما زالوا يحاكمون أمام المحكمة نفسها بمن فيهم 5 أشخاص منهم 4 نساء، و3 منهم من نفس العائلة واثنتان من عائلة أخرى بينهما نائبة رئيس مقاطعة بفاس تنتمي للتجمع الوطني للأحرار، حيث يمثلون أمام المحكمة الإثنين المقبل لمواصلة محاكمتهم.

آخر الأخبار