طلبة الطب: تسييس الحكومة لقضيتنا استغباء للطلبة وهروب من المسؤولية - الجريدة 24

طلبة الطب: تسييس الحكومة لقضيتنا استغباء للطلبة وهروب من المسؤولية

الكاتب : الجريدة24

14 يونيو 2019 - 05:00
الخط :

تعيش كليات الطب والصيدلة  وطب الأسنان حالة احتقان غير مسبوقة  جراء  مقاطعة  18 ألف  طالب لاختبارات الدورة الربيعية  لهذه السنة، بعدما حددت وزارة الصحة  والتعليم العالي يوم 10 يونيو الجاري  تاريخا لانطلاق امتحانات الفصل الثاني.

وفي هذا السياق  أكد  أيوب أبوبجي  المنسق الوطني لطلبة الطب وطب الأسنان بالمغرب  للجريدة أن خطوة مقاطعة الامتحانات نجحت  بنسبة 100% بجميع الكليات،  رغم كل ما وصفه ب" التهديدات والتضيقات على الطلبة المقاطعين، موضحا  أن هذه التهديدات غير مبنية  على واقع قانوني على اعتبار أن الطرد والترسيب  هي  مسألة بيداغوجية  تهم  مجلس الكلية  التي يتمتع بالاستقلالية البيداغوجية التي تمنع على  رئيس الحكومة التدخل في شؤونه  وكذلك   من خلال تهديد الطلبة القاطنين بالحي الجامعي  بالطرد،  مما خلق حالة استياء كبرى في صفوف الطلبة،  الذين اعتبروا أن هذا الإجراء غير قانوني   جراء تعبيرهم عن رأيهم  بما يتضارب مع الحقوق الدستورية   المتمثلة في الاحتجاج والتظاهر والمقاطعة.

وأورد المتحدث ذاته أنه مقاطعة الامتحانات لازالت مستمرة  وانه في صدد الاستعداد لاجتماع  التنسيقية من أجل تجسيد الخطوات القادمة، معبرا عن استنكاره الشديد للبلاغ  الأخير للحكومة  والذي يؤشر على تسييس القضية " إذا كانت هناك حسابات سياسية،  فيجب أن تكون بعيدة عن ملف طلبة الطب،  ولا نريد أن نكون طرفا في أي معركة  سياسية لأننا  لا نمارس السياسة و لا نريد الدخول لها، بحكم أن مطالبنا   أكاديمية و نقابية  ونقطها واضحة"، مشيرا إلى أن  مقاطعة الطلبة للامتحانات  ستنهي  فور تحقق المطالب  المعروضة.

وتساءل المنسق الوطني عن محاولة تسييس  ملف الطلبة الذي يبلغ عددهم 18000 طالب قائلا "فهل  هذا العدد المهم من الطلبة كلهم مسيسون،  تسييس قضيتنا، فيها استغباء للطلبة   واستهتار بمطالبهم  وهروب من المسؤولية"، مؤكدا أن قرار مقاطعة الامتحانات جاء نتيجة  تصويت  الجموع العامة  الوطنية  بنسبة 91 في المائة وجرى تطبيقه بنسبة 100في المائة،  والحكومة والوزارة الوصية على علم بهذا هذا القرار الناتج عن صناديق الاقتراع،  التي نددت بعدم استجابة مقترح الوزارة  لانتظارات الطلبة و التفافه حول  مجموعة من المطالب.

و كان  طلبة  ست مدن كبرى متوزعة على كليات الطب والصيدلة بكل  من الرباط والدار البيضاء ومراكش وفاس ووجدة وأكادير وطنجة قد قرروا مقاطعة الامتحانات الخاصة بالفصل الثاني  مع بداية الأسبوع الحالي.

آخر الأخبار