ردة فعل مشجع رجاوي بعد الهزيمة أمام الزمالك – الجريدة 24

ردة فعل مشجع رجاوي بعد الهزيمة أمام الزمالك

الكاتب : الجريدة24

19 أكتوبر 2020 - 09:30
الخط :

انهزم فريق الرجاء الرياضي أمام ضيفه الزمالك المصري بهدف لصفر ، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأحد على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء برسم ذهاب نصف نهائي عصبة الابطال الافريقية ، ليصعب من مهمته في لقاء الإياب الذي سيدور يوم 24 أكتوبر الجاري في ملعب القاهرة الدولي .

و بالرغم من هذه الهزيمة فقد بصم لاعبو فريق الرجاء البيضاوي على حضور جيد في أغلب اطوار اللقاء ،و بسطوا سيطرة مطلقة على مجريات اللعب أمام فريق تميز بانظباطه التكتيكي و حسن انتشاره في رقعة الميدان و امتلاكه لحارس ممتاز إسمه محمد ابو جبل ،الذي كان سدا منيعا أمام مهاجمي فريق الرجاء الرياضي ,والذي باستطاعته رغم هزيمة اليوم ،قلب الطاولة في مباراة الإياب .

و بالعودة الى مجريات اللقاء ، فقد اتسمت بداية المباراة ، التي أدارها الحكم الكاميروني ، أليوم نيانغ ، بالحيطة و الحدر من قبل الفريقين و الصراع التكتيكي الكبير بين المدربين جمال السلامي عن الرجاء البيضاوي , وخيمي باتششيكو عن الزمالك المصري، المتمرس على الهجومات المضادة،و التي أثمرت هدفا في الدقيقة 18 من عمر المباراة بواسطة الدولي المغربي أشرف بن الشرقي بعد أن انبرى لتمريرة عرضية للجناح مصطفى السيد بضربة رأسية بديعة أسكنها شباك الحارس أنس الزنيتي .

و قبل ذلك كان بإمكان فريق القلعة الخضراء أن يفتتح حصة التسجيل في الدقيقة 8 بواسطة متوسط الميدان عبد الاله حافيظي ، الذي سدد بقوة من خارج مربع العمليات تصدى لها الحارس محمد ابو جبل ، علما ان حكم اللقاء تغاضى عن ضربة جزاء واضحة بعد أن تم اسقاط المهاجم سفيان رحيمي داخل مربع العمليات من قبل المدافع محود الونش .

وخلال الدقائق العشر الأخيرة من الجولة الاولى مارس فريق الرجاء ضغطا على شباك الفريق الخصم حيث كان المهاجم سفيان رحيمي قريبا من التعديل في مناسبتين الاولى في الدقيقة 35 بواسطة تسديدة أرضية و الثانية بضربة رأسية صدهما الحارس المتميز محمد أبو جبل .

وتواصل السيناريو ذاته في الشوط الثاني حيث ارتكن فريق الزمالك في الدفاع مع ملء خط الوسط و الاكتفاء بالهجمات المضادة مستغلا انطلاقات المارد أبن الشرقي ،الذي قاد مرتدا خطيرا في الدقيقة 52 و قدم كرة على طبق لعميد الفريق يوسف ابراهيم الملقب بأوباما لم يحسن استغلالها .

بعد ذلك بادر مدرب الرجاء الى اجراء عدد من التغيرات التكيتية حيث أقحم كل من محمد المكعاصي و محمود بن حليب و انس جبرون الذين اعطوا نفسا جديدا للفريق ، جعل لاعبي الرجاء يبسطون سيطرة مطلقة على مجريات اللقاء و يهددون في اكثر من مناسبة مرمى الفريق الخصم الذي ارتكن كليا للدفاع .

و تمكن مجددا الحارس المتألق محمد ابو جبل من انقاد مرماه من كرتين خطيرتين في الدقيقتين 66 الـ67 لكل من المدافع فابريس نغا و سفيان الرحيمي، في وقت طالب فيه لاعبو الرجاء بضربة جزاء بعد ما لمست الكرة يد المدافع المصري محمد الونش، لكن حكم اللقاء لم يحرك ساكنا .

وواصل النسور الخضر ضغطهم الكبير على مرمى الزمالك في محاولة لتعديل الكفة ، لكن غياب النجاعة الهجومية و التسرع ،و استماتة حارس الزمالك في الذود عن مرماه حالت ذون ذلك ،لينتهي اللقاء بهزيمة الرجاء بهدف لصفر ،في انتظار لقاء الاياب الذي سيكون حارقا سيما و أن فريق الرجاء الرياضي تعود على خلق المفاجئات خارج ميدانه .

https://www.youtube.com/watch?v=CAUfALKDuJY

TV الجريدة