نهاية دولة داعش – الجريدة 24

نهاية دولة داعش

الكاتب : وكالات

23 مارس 2019 - 10:30
الخط :

قالت قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من الولايات المتحدة، السبت 23 مارس 2019، إن تنظيم الدولة الإسلامية مُني بالهزيمة النهائية في جيب في الباغوز بشرقي سوريا، بما ينهي دولة «الخلافة» التي أعلنها التنظيم، وامتدت في وقت من الأوقات على مساحة تصل إلى ثلث العراق وسوريا.

إذ قال مصطفى بالي مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية على تويتر «الباغوز تحررت، والنصر العسكري ضد داعش تحقق». وتشن قوات سوريا الديمقراطية هجمات منذ أسابيع للسيطرة على الجيب الواقع قرب الحدود مع العراق. وتشن قوات سوريا الديمقراطية هجمات منذ أسابيع للسيطرة على الجيب الواقع قرب الحدود مع العراق.

يأتي هذا بعد يومٍ من إعلان القوات أن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في شرقي سوريا لا يزالون يقاومون حتى وقت متأخر من الجمعة 22 مارس ، وذلك بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن التنظيم خسر آخر منطقة تابعة له.

إذ قال مصطفى بالي، مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية «يتواصل القتال الشرس حول جبل الباغوز في الوقت الراهن للقضاء على أي فلول للدولة الإسلامية»، قبل ساعات من إعلان هزيمتها.

وعرض ترامب على الصحفيين خريطة تُظهر الأراضي التي خسرها التنظيم خلال رئاسته. وكان الرئيس الأمريكي قال في عدة مناسبات خلال الأسابيع القليلة الماضية إن الدولة الإسلامية خسرت كل أراضيها، حتى رغم استمرار المعارك الطاحنة. وقبل ساعتين من تصريح ترامب سمع صحفي لرويترز دويّ ضربتين جويتين، ورأى دخاناً يتصاعد من الباغوز، حيث يُبدي التنظيم مقاومة حتى اللحظة الأخيرة.

وتنهي خسارة التنظيم للباغوز سيطرته على أي مناطق سكانية بسوريا والعراق، بعدما حكم في السابق ثلث البلدين، لكنه يبقى مصدر تهديد بما لديه من مقاتلين ينشطون في مدن ومناطق نائية، ويملكون القدرة على شنّ هجمات. من جانبه، قال السفير السوري في الأمم المتحدة بشار الجعفري للصحفيين إن الدولة الإسلامية لم تنته بعد في سوريا، وإن حكومة دمشق المدعومة من روسيا وإيران هي التي تقاتل التنظيم بحق، وليس الولايات المتحدة.

دولية