فضيحة جنسية تهز سفارة الجزائر في جنوب إفريقيا - الجريدة 24

فضيحة جنسية تهز سفارة الجزائر في جنوب إفريقيا

الكاتب : الجريدة24

14 مارس 2019 - 09:05
الخط :

هشام رماح

هزت فضيحة جنسية أركان الدبلوماسية الجزائرية في جنوب إفريقيا، والسبب تورط سفير الجارة الشرقية في قضية اعتداء جنسي على مواطنة هناك موظفة في السفارة، كما أورد موقع "Jacarandafm" الجنوب إفريقي.

ووجد ناصر بلعيد، سفير الجارة الشرقية في بريتوريا بجنوب إفريقيا نفسه في عين العاصفة، بعد اتهامه بالاعتداء جنسيا على "جوهانا ليكالالا" الأم العزباء التي تعمل مدبرة منزلية في السفارة الجزائرية بجنوب إفريقيا.

واشتكت الضحية، 42 عاما، من اعتداء السفير الجزائري عليها جنسيا، على مدى ثلاث سنوات خلال الفترة الممتدة بين 2013 و2016، كما نقل عن "فينشو نايدو" الناطق الرسمي باسم الشرطة الجنوب إفريقية.

وفتحت الشرطة الجنوب إفريقية تحقيقا في موضوع الشكاية التي تقدمت بها الضحية لمركز شرطة "بروكلين" في بريتوريا، وهي القضية التي أوكلت إلى فرقة مختصة في مكافحة العنف الأسري وحماية الطفولة والجرائم الجنسية.

وقال "فينشو نايدو" إن القضية ستحال على المدعي العام في البلاد بعد إتمام التحقيقات المباشرة في مواجهة الدبلوماسي الجزائري، مشيرا إلى أن الحصانة المخولة للأخير لا تمنع متابعته ومعاقبته بسبب اعتداءاته الجنسية.

دولية