تجار ينتقدون التمييز المتعمد في توقيت إغلاق الأسواق بأكادير – الجريدة 24

تجار ينتقدون التمييز المتعمد في توقيت إغلاق الأسواق بأكادير

الكاتب : الجريدة24

24 نوفمبر 2020 - 02:00
الخط :

أمينة المستاري

انتقد مجموعة من تجار سوق الأحد التمييز المعتمد في إغلاق الأسواق المهمة بأكادير، عقب صدور قرار جديد يقضي بإغلاق سوق الأحد عند الساعة الثالثة بعد الزوال، في الوقت الذي تغلق فيه الأسواق الكبرى في الساعة الثامنة مساء.

حسن المرزوقي، رئيس فيدرالية الوحدة للتجار والحرفيين المركب التجاري سوق الأحد بأكادير، رحب بالإجراءات الاحترازية الوقائية المعتمدة بسبب تفشي الوباء وتزايد إعداد المصابين بشكل صاروخي، وأكد أن التقيد بها خاصة في التجمعات التي تعتبر مشتلا خصبا لتزايد إعداد المصابين، ضروري، واعتبره أمرا معقولا يجب التعامل معه بحس مسؤول اتجاه النفس واتجاه الآخرين.

لكن رجوعا إلى رزنامة التدابير من حيث التقنين أو الإغلاق التام، يضيف حسن المرزوقي، فهو يتضمن  نوعا من الحيف وعدم التوازن في التنزيل ، خاصة ما يتعلق بإغلاق سوق الأحد ابتداء من الساعة الثالثة مقابل الترخيص  للمتاجر الكبرى فتح أبوابها إلى الساعة الثامنة ،وهذا أمر غير مقبول من حيث الجانب التنافسي بل هو تفضيل طرف على حساب طرف آخر.

واعتبر رئيس الفيدرالية أن اعتماد الساعة الثالثة بعد الزوال كوقت إغلاق هو بمثابة إغلاق تام، لأن رواد سوق الأحد في غالبيتهم يتبضعون بعد الساعة الرابعة .

وطالب المرزوقي الجهات المسؤولة بمراجعة هذا القرار بشكل مرن، علما أن كل تجار سوق الأحد ملتزمون بتنفيذ الإجراءات واحترامها لما فيه خير للجميع، ودعا المجلس الجماعي لاكادير إلى تحمل مسؤولياته في توفير الوسائل اللوجيستيكية حفاظا على سلامة الجميع بشكل تشاركي مع مكونات سوق الأحد.

واستنكر مجموعة من التجار ومرتفقي السوق القرار معتبرين إياه "قتل" بطيء للتجارة بأهم سوق بالجهة، علما أن الموظفين والعاملين يقصدون السوق بعد الساعة الرابعة مباشرة بعد انتهائهم من عملهم.

آخر الأخبار